عشرات الأسر المهجرة تعود إلى مناطقها المحررة بريف دير الزور

 

عادت عشرات العائلات المهجرة إلى مدنها وقراها في ريف دير الزور الجنوبي الشرقيـ بعد تحرير وحدات الجيش العربي السوري للمنطقة من الإرهاب وتأمين الخدمات فيها.

وخلال استقبال العائلات في ناحية الجلاء بريف البوكمال الغربي، بين نائب رئيس المكتب التنفيذي لمحافظة دير الزور، كنعان عبد الوهاب، أن أكثر من ألف مواطن عادوا إلى قرى وبلدات السيال وحسرات والجلاء وقطعة البوكمال بريف دير الزور.

ولفت إلى أنه تم توفير الخدمات الأساسية للأهالي العائدين، إضافة لتفعيل عمل البلديات والنواحي الشرطية والمجمعات القضائية، بالتوازي مع العمل على توفير الخدمات الأساسية للمواطنين العائدين من مياه ومخابز ومدارس ومراكز صحية ومستلزمات عملية الإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني.

بالمقابل، أكد عدد من العائدين أن العودة إلى قراهم ومنازلهم ما كانت لتحصل لولا تضحيات الجيش العربي السوري الذي خلصهم من الإرهاب، داعين الشباب إلى الالتفاف حول الجيش العربي السوري حتى طرد المحتل وإعادة الأمن والاستقرار إلى كامل ربوع الوطن وتخليصه من الإرهاب.

ولفت العائدون إلى ضرورة تضافر الجهود والتعاون بين الأهالي ومختلف الجهات المعنية للعمل على إعادة البناء والإعمار من أجل عودة الحياة الطبيعية إلى البلاد وضمان مستقبل مشرق لأبنائها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *