علماء يابانيون يكتشفون طريقة لبناء مدن على سطح القمر

توصل فريق العلماء من المعهد الياباني للبحوث الإشعاعية، إلى إمكانية استغلال أنفاق الحمم البركانية العمودية الموجودة على سطح القمر في بناء المدن، لقدرتها على حماية الإنسان والبناء من خطر الإشعاعات والنيازك.

وفي تصريح لوكالة “سبوتنيك”، قال عالم المعهد الياباني للبحوث الإشعاعية المشارك في البحث ساتوشي كودايرا: إن هذه الأنفاق يمكن أن تحمي البشر والمواد المستخدمة في البناء من خطر الإشعاعات المنتشرة في الفضاء، وبحسب الدرسات وما تم رصده، من الواضح أن مستوى الإشعاع على سطح القمر أعلى منه في محطة الفضاء الدولية، وأعتقد أن هذا يخلق مشكلة ليس فقط للبشر، ولكن أيضا للمعدات، ويتداخل مع الأنشطة طويلة المدى للناس، وفي بعض الحالات يجعل ذلك مستحيلا”.

مضيفا: “الإشعاعات تنتشر في الفضاء المفتوح ومن جميع الاتجاهات، وأن أنفاق الحمم البركانية العمودية الموجودة على القمر يمكن أن تساعد ليس فقط في بناء قواعد هناك لإقامة طويلة الأمد للأشخاص، ولكن أيضا مدن بأكملها، حيث تحميها من الإشعاعات”.

لافتا كودايرا: بأن هذه الكهوف لا تحمي فقط من الإشعاعات والنيازك الصغيرة، وإنما تحافظ أيضا على درجة حرارة ثابتة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *