بفترة قياسية.. مشفى جامعة الحواش بريف حمص الغربي بالخدمة

حمص ــ نزار جمول 

دخلت جامعة الحواش الخاصة التي تقع في الريف الغربي لحمص إلى العمل الجامعي الذي يربط الجامعات بالمجتمع بعدما أنجزت مشفاها التعليمي الخاص بها بفترة زمنية قياسية وتم تسليمه لكلية الطب في الجامعة ليكون في خدمة طلابها الذين سيساهمون بتقديم الخدمات العلاجية للمواطنين من خلال أقسامه التي تتوزع في طوابقه الثمانية ويستوعب 110 أسرة كما يضم المشفى عيادات خارجية في كل الاختصاصات الطبية وإسعاف مركزي وغرف عمليات إسعافية وأقسام للأشعة ويحوي جهازي طبقي محوري ورنين مغناطيسي وأجهزة تنظير بالأشعة وجهاز مامو غرام وإيكو مركزي ، كما يحوي قسماً للعناية القلبية وال واعتبر الدكتور ميخائيل داوود مدير المشفى أن إنجاز المشفى بفترة قياسية وباختصاصاته النوعية سيكون له فوائد كبيرة على طلاب الجامعة والمواطنين ، وبين داوود أن المشفى تم تزويده بأحدث الأجهزة من أجل تأمين العلاجات الطبية في كل الأقسام وإجراء العمليات الجراحية العامة والتنظيرية والعصبية والعظمية والفكية والترميمية والتجميلية والقثطرة القلبية وجراحة القلب .

وبعد افتتاح هذا المشفى الحيوي في منطقة حيوية من حمص لم يبق على إدارة الجامعة والمشفى إلا أن تكون عوناً للمواطنين الذين يحتاجون للعلاج في أقسامه في ظل الأزمة المالية والمعيشية التي يعيشها معظم المواطنين في محافظة حمص وغيرها من المحافظات وبانتظار افتتاح المشفى التعليمي الآخر لجامعة البعث في مدينة حمص كما نتمنى أن يتم تعميم هذه المبادرة على كل الجامعات الخاصة لتكون يداً واحدة مع الجامعات الحكومية من أجل تقديم الخدمات الطبية للمواطنين مجاناً في ظل الأزمة المعيشية التي يقبعون بظلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *