طرطوس.. إخماد أكثر من 60 حريقاً وجهود لإخماد الحرائق في العنازة والدردارة ومشتى الحلو

 

أخمد عناصر فوج الإطفاء ودائرة الحراج بالتعاون مع جهات حكومية وأهلية في محافظة طرطوس أكثر من 60 حريقاً خلال يومي أمس واليوم والتي نشبت في مناطق وقرى متفرقة من المحافظة.

 

وأوضح العقيد سمير شما قائد فوج الإطفاء بالمحافظة في تصريح له أن عدد الحرائق التي اندلعت يوم أمس بلغ 35 حريقاً كان أكبرها الحرائق التي اندلعت في مناطق حراجية في كل من قرى مشتى الحلو وحبسو في ريف الدريكيش وحريق الرقمة في منطقة الشيخ بدر وحريق الطليعي شرق قرية الصفصافة إضافة إلى حريق قرية الصبوحية مشيراً إلى أن باقي الحرائق اندلعت في مناطق عشبية ومناطق مزروعة بالأشجار المثمرة وأشجار الزيتون في قرى دير حباش وبسماقة وحفة وعاشقة وبالقرب من مفرق قرية الكشفة.

 

وأكد شما أن هذه الحرائق أخمدت بالكامل على الرغم من شدة الرياح الشرقية وتمت السيطرة عليها بشكل تام باستثناء حريق مشتى الحلو الذي لاتزال فرق الإطفاء تتعامل معه بمختلف الوسائل المتاحة لإخماده مشيراً إلى أن من أهم أسباب التأخر في إخماده تعود إلى الوعورة الشديدة في جغرافية المنطقة بحيث لا يمكن شق طرقات زراعية للوصول إليه.

 

وبما يخص الحرائق التي اندلعت اليوم أوضح شما أن مجموعها وصل حتى الآن إلى 28 حريقاً في مناطق مختلفة من المحافظة مشيراً إلى أن أكبر هذه الحرائق كان الحريق الذي اندلع صباح اليوم بالقرب من مصب النفط ومحطة الإذاعة مقابل معمل الإسمنت إضافة إلى حرائق قرى دوير طه وزمرين وضهر صفرا وبيت جناد وحريق مكب النفايات في قرية الروضة الكبير نسبياً والذي امتد من مكب النفايات إلى الأراضي الحراجية القريبة لكن وجود عناصر فوج الإطفاء بالقرب من الموقع المذكور ساهم في إخماده بسرعة وحد من انتشاره ووصوله إلى المناطق المجاورة.

 

وأشار شما إلى أن جميع الحرائق التي نشبت اليوم تم إخمادها بشكل كامل باستثناء حريقي العنازة والدردارة في بانياس حيث لايزال العمل مستمراً لإخمادهما بأسرع وقت لافتاً إلى أن صعوبة الوصول إلى تلك المناطق كانت السبب في التأخر بإخمادها إضافة إلى حريق مشتى الحلو الذي لايزال التعامل معه مستمراً منذ يوم أمس.

 

ولفت شما إلى أن الجهات المعنية بالمحافظة ككل بذلت جهوداً كبيرة وتعاملت مع تلك الحرائق بشكل سريع وضمن الإمكانيات البشرية والمادية المتاحة حفاظاً على حياة وسلامة المواطنين وحماية الممتلكات العامة والخاصة ولاسيما عناصر فوج الإطفاء ودائرة الحراج ومؤسسة المياه والدفاع المدني والخدمات الفنية والمجتمع الأهلي وغيرها.

 

ونوه شما بجهود عناصر فوج الإطفاء الذين أثبتوا جدارة كبيرة رغم كل الظروف الجوية والإمكانيات وصعوبة الوصول إلى المناطق التي حصلت فيها الحرائق من أجل حماية المواطنين والحفاظ على الثروة الزراعية والحراجية بالمحافظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *