مواصلة العمل لإخماد الحرائق في منطقة بانياس والتي تسببت بخسائر كبيرة في البيوت البلاستيكية

 

تواصل فرق الإطفاء في محافظة طرطوس بالتعاون مع الأهالي العمل على تطويق الحرائق التي اندلعت في منطقة بانياس بريف المحافظة لمنع امتدادها إلى منازل المواطنين مع وجود خسائر كبيرة بالبيوت البلاستيكية في المنطقة.

 

وذكر العقيد سمير شما قائد فوج اطفاء طرطوس في تصريح له أن الحرائق أتت على مساحات كبيرة من الأراضي الزراعية والحراجية في قرى بلدة العنازة وهي “حريصون ورأس الوطى وبلغونس وبستان الحمام وابتلة” مشيرا إلى ان النيران وصلت إلى الطريق الدولى “بانياس اللاذقية”.

 

من جهته بين المهندس كرم قاسم من أهالي قرية حريصون وموظف في الوحدة الإرشادية فيها ان النيران أتت على ما يقارب ألفي دونم مزروعة بالزيتون في قريتي حريصون ورأس الوطى ووصلت الى المنازل في هاتين القريتين لافتاً إلى أن الحريق بدأ من قرية الجويبات وبسبب سرعة الرياح امتد بسرعة وانقسم إلى قسمين حريق على جبل المزارع وآخر على جبل بلغونس وأوضح قاسم أن النيران اقتربت من المنازل حتى أن بعض الأهالي بدؤوا بحزم أمتعتهم للخروج ومغادرة المنطقة التي تقترب النيران منها بسرعة كبيرة مشيراً إلى جهود رجال الإطفاء في محاولة إطفاء النيران ومنع امتدادها لكن سرعة الرياح وطبيعة الأرض تحول دون ذلك.

 

وفي سياق متصل تمكن عمال المؤسسة العامة لمياه الشرب في بانياس من منع وصول الحريق الى محطة ضخ بلغونس في بانياس من خلال قيامهم بتمديد خراطيم المياه وإطفاء الحريق الممتد من الوادي باتجاههم.

 

وكان عناصر فوج اطفاء طرطوس أخمدوا في وقت سابق اليوم حريقاً نشب في مساحة من الأعشاب اليابسة قرب مصب النفط ومحطة الاذاعة على اوتستراد طرطوس بانياس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *