أرمينيا وأذربيجان تؤكدان التزامهما بالهدنة في قره باغ

جددت أرمينيا وأذربيجان تأكيد التزامهما باتفاق وقف إطلاق النار في إقليم ناغورني قره باغ الذي دخل حيز التنفيذ أمس بوساطة روسية.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان: “إنه وخلال اتصال هاتفي جرى أمس بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيريه الأرميني زوغراب مناتساكانيان والأذربيجاني جيهون بيراموف أكد الأخيران التزام بلديهما بالهدنة في اقليم ناغورنى قره باغ وباتفاقات وقف الأعمال العدائية في الإقليم التي تم التوصل إليها بعد مشاورات وزراء الخارجية الثلاثة في موسكو كما شددا على ضرورة الامتثال الصارم لوقف إطلاق النار على الأرض”، وذلك وفق ما نقلت وكالة “تاس”.

وكان سيرغي لافروف أعلن أمس التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين أرمينيا وأذربيجان وذلك في أعقاب مباحثات مغلقة في موسكو استمرت عشر ساعات لوزراء خارجية البلدان الثلاثة المذكورة حول الوضع في الإقليم.

وعلى الرغم من الالتزامات المعلنة فقد أبلغ الجانبان عن وقوع حوادث عسكرية في منطقة الصراع حيث قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية: إن مدينة كنجة التي تعد ثاني أكبر المدن في الجمهورية تعرضت لهجمات صاروخية من منطقة بيرد في أرمينيا مشيرة إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة 28 آخرين.

فيما نفت السكرتيرة الصحفية لوزارة الدفاع الأرمينية شوشان ستيبانيان التقارير بشأن استهداف المدينة من الأراضي الأرمينية وقالت: إن “هذه معلومات مضللة”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *