أستاذ تشيكي: أردوغان يستخدم الإرهابيين في سورية لتحقيق مآربه السياسية

أوضح الأستاذ الجامعي التشيكي البروفسور إيفو بوديل في حديث لموقع أوراق برلمانية الإلكتروني أنه على الرغم من كل ممارسات هذا النظام واستخدامه الإرهابيين لتحقيق أهدافه السياسية وتدخلاته العسكرية غير القانونية في سورية وليبيا وشمال قبرص وبحر إيجة والقوقاز فإن الاتحاد الأوروبي امتنع حتى الآن عن فرض عقوبات عليه كما لم يرفع أحد في حلف شمال الأطلسي (ناتو) صوته للتشكيك في عضوية تركيا في الحلف.

ورأى أن سعي النظام التركي لإحياء الإمبراطورية العثمانية المندثرة يرتبط بقوة بتعمق ضعف أوروبا وبتراجع النفوذ الأمريكي مشيرا إلى أن تركيا كانت على الدوام تابعا مطيعا للغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *