تخريج دورتي الإعداد الحزبي الفرعية التاسعة في حماة

 

أقام فرع حماة للحزب حفل تخريج للرفاق الدارسين في دورة الإعداد الحزبي الفرعية التاسعة، وذلك في مجال شعبتي الريف وصوران.

وأشار الرفيق أشرف باشوري، أمين فرع الحزب، إلى أهمية دورات الإعداد وغنى المعلومات التي يحصل عليها الدارسون من معارف وأفكار، تمدهم بالثقافة الوطنية والقومية المجسّدة لتطلعات الجماهير العربية والمنبثقة من قيم الحزب وتعاليم قائد مسيرة الحزب والشعب السيد الرئيس بشار الأسد، مهيباً بالخريجين بأن يجسّدوا ما تعلّموه فعلاً بعثياً وسلوكاً وطنياً في مواقع أعمالهم وحياتهم ما يحقق حالة نهوض فاعل يمكّن من مواجهة التحديات التي تواجه قطرنا الحبيب سورية وصولاً لتحصين المجتمع وترسيخ الفكر الوطني والقومي.

ولفت إلى أن سورية اليوم أقوى من أي وقت مضى بعد أن انتصرت على الإرهاب، وأسقطت كل المؤامرات التي استهدفت مسيرة حزب البعث وفكره ومبادئه وكل مكوّنات الدولة السورية، موضحاً أن سورية لن تحيد عن مبادئها وقيمها وثوابتها القومية، وستبقى قلب محور المقاومة.

كما تطرق أمين الفرع إلى ذكرى حرب تشرين التحريرية التي رفعت من شأن العرب وسورية وحاربت وانتصرت على الاحتلال الصهيوني مؤكدا أن القضاء على الإرهاب في كافة الأراضي السورية كان بفضل حكمة الرفيق الدكتور بشار الأسد الأمين العام للحزب وتضحيات الجيش الذي تصدى لأعتى وأقوى المؤامرات . فيما أشار الرفيقين رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام اسماعيل سيفو ورئيس مكتب التنظيم سهيل ابراهيم إلى أهمية دورات الإعداد التي تنفذها مدرسة الإعداد الحزبي في زيادة الوعي وتوحيد الرؤى لدى الرفاق البعثيين، مطالبين بالاهتمام بعملية التثقيف الذاتي واستثمار مخرجات الدورة وعكسها على حياتنا البعثية.

من جهته أوضح مدير مدرسة الإعداد الحزبي الفرعية، عبد الله عبد الله، أن برنامج الدورة كان غنياً وغزيراً بالمعلومات والحوارات والنقاشات المعمّقة، معاهداً الحزب على أن تبقى المدرسة المنبع لنشر الثقافة الوطنية والقومية.

البعث ميديا  ||  حماة – منير الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *