بتوجيه من الرئيس الأسد.. وزارة الإدارة المحلية و البيئة ترصد منحة بقيمة مليار و ٥٣٠ مليون ليرة

 

عقد مجلس محافظة اللاذقية جلسة استثنائية اليوم لمناقشة واقرار المقترحات لتخفيف اثار الحرائق التي اندلعت بمناطق واسعة من ريف المحافظة وتقديم الدعم اللازم للمتضررين و ذلك برئاسة رئيس المجلس المهندس تيسير حبيب و حضور محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم.

وأوضح المحافظ السالم خلال الجلسة الاستثنائية أنه بتوجيه من السيد الرئيس بشار الاسد بعد زيارته محافظة اللاذقية أن وزارة الإدارة المحلية و البيئة ترصد منحة بقيمة مليار و530 مليون ليرة لتنفيذ مشاريع خدمية في القرى المتضررة من الحرائق وفق الأولوية بالنسبة لأهل هذه القرى مبيّناً أنه تم إحصاء تضرر 216 منزلاً جراء الحرائق بأضرار جزئية وقدرت مديرية الخدمات الفنية تكاليف ترميمها ب 280 مليون ليرة سورية وسيكون اصحاب المنازل المتضررة ضمن اللجان المكلفة بالترميم مع الاستمرار بحصر أضرار المنازل لوجود أصحاب بعض المنازل خارج المحافظة.

وقال السالم: أن المساعدات التي وردتنا من دمشق وريفها و حلب إضافة الى الجمعيات تمّ وضعها في مستودع للمؤسسة السورية للتجارة فارغ وتمّ تسليمها حسب العمل الموكل لمديرية الشؤون الاجتماعية تحت اشراف رئيس اللجنة المكلفة برئاسة نائب رئيس المكتب التنفيذي لنقلها الى اماكن التنفيذ و أكد أنه يتم توجيه عمل الجمعيات لتوزيع المساعدات للوصول الى القرى المطلوبة والمتضررة وبحضورهم اثناء التوزيع لضمان وصول المساعدات الى جميع القرى.

اللاذقية – مروان حويجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *