صحفيو طرطوس يطالبون برفع تعويض طبيعة العمل بلا تريث

“هبوط في صحراء قاحلة بعد تحليق بالوعود، ففي كل مرة نطالب بتحسين طبيعة عمل الصحفيين ورفعها، ونأمل الخير يأتينا الرد للتريث، ليصبح حال فشلنا بتحصيل حقوقنا ، كلوحة ساخرة في مسلسل بقعة ضوء” هذه هي الإجابة التي أتت على لسان رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور في معرض رده على سؤال البعث حول تعديل طبيعة العمل الصحفي، التي باتت مطلبا ملحا في ظل الضغوط الاقتصادية، والصعوبات الكبيرة التي واجهت، وتواجه الصحفي خلال فترة الحرب على سورية، وخاصة بعد رفع طبيعة العمل لأكثر من مهنة مؤخرا.

إجابة عبد النور أتت أثناء لقاء صحفيي طرطوس مع أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد في مبنى المحافظة يوم الثلاثاء 27 تشرين الأول، لتعديل عضوية المنتسبين الجدد، وأدائهم للقسم، إضافة لتكريم أبناء الزملاء المتفوقين في الشهادتين الإعدادية والثانوية، ومناقشة شؤون الصحفيين الذين تركزت مداخلاتهم حول طرق التنسيب للاتحاد، وتطوير أدوات ومستلزمات العمل الصحفي ووضع أسس شاملة له وتمكين الصحفيين من الحصول على المعلومة بيسر وسهولة، كما تحدثوا عن ضرورة زيادة رواتب المتقاعدين، وغير ذلك من الشؤون الخدمية والمهنية.

رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور أوضح كل النقاط التي تم الحديث عنها فتحدث عن قانون الإعلام وقانون اتحاد الصحفيين، والتعديلات التي تمت فيه والتركيز على حماية الصحفيين، كما تحدث عن الاستثمارات التي قام بها الاتحاد والتطورات التي حدثت بها فقال نعمل مؤخرا على ترخيص لطابق إضافي في بناء القصور العائد للاتحاد، وتم أيضا استرجاع أربعة لوحات إعلانية الكترونية سيتم استثمارها لتؤمن دخلا إضافيا للاتحاد، كما تحدث عن الجمعية التي وعد بها الصحفيين لتأمين منازل وشقق سكنية.

وختم عبد النور: نعمل حاليا لإصدار دليل للصحافة السورية، وسيتضمن إحصاء كل الصحف التي صدرت منذ عام 1965 وحتى عام الـ 2000 مع أسماء الصحفيين الذين عملوا في هذه الوسائل، وهذا يغني المكتبة الصحفية.

بدورها رائدة وقاف عضو المكتب التنفيذي في اتحاد الصحفيين تحدثت عن النشاطات والمشاركات الخارجية ، وقالت بالرغم من أن معظم النشاطات متوقفة حاليا لكن هناك دور أساسي للاتحاد بالوقوف في مواجهة التطبيع الإعلامي، وخاصة بعد قيام عدد من الدول العربية بتطبيع العلاقات مع اسرائيل، كما بينت وقاف قيام الاتحاد بدراسة حول حقوق المؤلف في المنطقة العربية معدة للاتحاد الدولي ويشرف عليها الصحفي غسان فطوم، كذلك كان هناك اجتماع للأمانة العامة للصحفيين العرب في دمشق لتغيير النظرة الموجودة التي قدمها الإعلام الغربي ويعمل من خلالها على تشويه الحقائق.

بدوره تحدث رئيس لجنة القيد والقبول في الاتحاد أشرف السمان عن الشروط الواجب توفرها في المنتسبين للاتحاد عبر ممارسة المهنة أو ضمن المؤسسات الإعلامية والاتحادات التي يحق للصحفي أن يجمعها وهي اتحاد الكتاب واتحاد الصحفيين واتحاد الفنانين التشكيليين.

البعث ميديا || طرطوس- محمد محمود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *