ملتقى تشكيلي عن ذوي الاحتياجات الخاصة في ثقافي أبو رمانة

بهدف تسليط الضوء على عالم ذوي الإعاقة أقامت جمعية بيت الخط العربي والفنون بالتعاون مع مرسم الفنون الشرقية ملتقى فن تشكيلي بعنوان “ألم ..أمل” على مدى أربعة أيام في حديقة المركز الثقافي بأبو رمانة.

وتنوعت مواضيع وأساليب وتقنيات الفنانين المشاركين في الملتقى الذي اختتم اليوم عبر لوحات جسدت رؤية كل منهم لعالم ذوي الإعاقة ومدى ما يحملون من إرادة وتصميم على تجاوز العقبات التي تعترضهم.

التشكيلية والمهندسة ونسة عابد التي رسمت لوحة لطفلة ترسم بيد صناعية مع ابتسامة معبرة عن قوة إرادتها وحبها للفن والحياة وصفت هذه الفعالية بالمحاولة من قبل الفنانين المشاركين تسليط الضوء على شريحة مهمة في المجتمع تمتلك كل القدرات ويجب تقديم الدعم لها.

وجاءت مشاركة الفنانة التشكيلية الشابة عبير العودات خريجة معهد الفنون التطبيقية من خلال لوحة جسدت انتصار فتاة على اعاقتها وتحقيق حلمها في رقص الباليه.

وقدمت مثلها الفنانة الهام شرارة طالبة مركز أدهم إسماعيل لوحة لفتاة على كرسي متحرك تحلم بأن تكون راقصة باليه مبينة أنه لا بد من مساعدة هذه الشريحة ومد يد العون لها وتشجيعها على العمل.

وحملت لوحة التشكيلي الشاب محمد نور خريج مركز أحمد وليد عزت للفنون التطبيقية فكرة مستوحاة من المقاومة من خلال شخص على كرسي متحرك يمسك الحجر بيديه ويقاوم الاحتلال الإسرائيلي تأكيداً على أن الإعاقة لا يمكنها أن تحد من إرادة صاحبها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *