ترامب يرفض الإقرار بهزيمته.. وبايدن يعلن: حان الوقت للابتعاد عن اللغة العدائية

 

في خطاب إعلان النصر، توجه جون بايدن، الفائز بالانتخابات الأمريكية، التي جرت الثلاثاء الماضي، إلى أنصاره الذين احتشدوا بسياراتهم في مسقط رأسه ويلمنتغون بولاية ديلاوير، قائلا إنه حقق فوزا راسخا، وأن الوقت حان للشفاء في أميركا، متعهدا بأن يكون رئيسا لا يسعى إلى التقسيم بل إلى التوحيد، على حد تعبيره.

ولفت إلى أنه سعى للمنصب لإنهاء عصر الشيطنة، واستعادة روح أميركا وإعادة بناء العمود الفقري لهذه الأمة، ألا وهو الطبقة الوسطى، ولجعل الولايات المتحدة محترمة في العالم مجددا.

في السياق، أعلن بايدن أنه سيشكل، اعتبارا من يوم غد، خلية أزمة خاصة بفيروس كورونا المستجد، تضم علماء وخبراء لمواجهة التحدي الأبرز الذي ستجد إدارته نفسها أمامه منذ اليوم الأول لولايته.

من جهتها، ذكرت نائبته، كامالا هاريس، أنه في وقت كانت الديمقراطية الأمريكية نفسها على المحك في هذه الانتخابات، فقد دشن الناخبون يوما جديدا لأميركا.

وتعهدت هاريس بالعمل في سبيل استئصال العنصرية المنهجية، موجهة نداء إلى لم الشمل والوحدة.

بالمقابل، أصر ترامب على أن بايدن يسارع في إظهار نفسه بشكل زائف على أنه الفائز في الانتخابات الأميركية، بعدما أعلنت وسائل إعلام فوزه.

وبحسب وصفه، فإن مسارعة بايدن لإظهار نفسه بشكل زائف على أنه الفائز، وبذل حلفائه في الإعلام جهدهم لهذه الدرجة لمساعدته، سببه أنهم لا يريدون أن تكشف الحقيقة.

حملة الرئيس المنتهية ولايته ترامب أطلقت، اليوم، معركة قضائية بخصوص الانتخابات، حيث قالت إنها رفعت دعوى قضائية في أريزونا، التي تزعم أن أكبر مقاطعة، من حيث عدد السكان، في الولاية الواقعة جنوب غرب البلاد، رفضت دون وجه حق أصواتا أدلى بها بعض الناخبين في سباق الرئاسة يوم الانتخابات.

هذا ولم ترد إدارة الانتخابات بمقاطعة ماريكوبا، ولا متحدث باسم الفائز الديمقراطي جو بايدن، على طلبات للتعليق حول الموضوع.

واعتبرت المحامية، جيني إيليس، أحد أعضاء الفريق القانوني لحملة ترامب، أن وسائل الإعلام لا تملك سلطة تحديد رئيس البلاد.

حيث أوضحت، بمقال نشر على موقع شبكة فوكس نيوز، بأنه على الرغم من توقعات العديد من المؤسسات الإخبارية، ليل أمس، بأن نائب الرئيس السابق بايدن فاز في الانتخابات الرئاسية وهزم الرئيس ترامب، إلا أن وسائل الإعلام لا تملك السلطة لتقرير نتيجة الانتخابات.

وأضافت بأن الطعون القانونية المقدمة من قبل حملة إعادة انتخاب ترامب لا تزال أمام المحاكم ولم تصدر بشأنها بعد أحكام قضائية.

تجدر الإشارة إلى أن كل من شبكات “سي إن إن” و “ان بى سى نيوز” و “سى بى اس نيوز” أعلنت، الليلة الماضية، فوز بايدن بالانتخابات الرئاسية الأميركية، بعد أن حسمت نتيجة الاقتراع لصالحه بجمعه 273 من أصوات المجمع الانتخابي، إثر فوزه في ولاية بنسلفانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *