أدواتٌ بأقل الأسعار.. مبادرة من الخريجين إلى طلاب طب الأسنان

 

“كنا نتشارك بشراء غرض معين، لأن سعره المرتفع لا يمكن لطالب بمفرده أن يتحمله، ونتناوب على استخدامه حسب الحاجة”، هذا ما قالته الدكتورة غزل سلامة في حديث للبعث ميديا، فمعاناة طلاب طب الأسنان لا تقتصر فقط على “الركض” وراء المرضى لمعالجتهم، إذ يعد شراء الأدوات والمواد خلال سنوات الدراسة مشكلة كبيرة، نظراً لغلاء أسعارها وارتفاع تكلفتها..

الدكتور محمد، طالب في السنة الرابعة، لفت إلى أن أسعار الأدوات والمواد اللازم استخدامها تضاعفت 4 أو 5 مرات عن العام الماضي، فما كان يكلف مثلا 15 ألفا أصبح اليوم يقارب الـ80 ألفا بل وأكثر، وهذا يزيد من المصاريف على الطالب إلى جانب المحاضرات وغيرها.

ولتخفيف الأعباء، ولو جزئيا، أطلق عدد من طلاب ودكاترة طب الأسنان في أكثر من محافظة مبادرة لتوفير عروض لجميع المستلزمات التي تستخدم بأقل الأسعار.

وفي تصريح للبعث ميديا، ذكر الدكتور علي الجردي، أحد منظمي المبادرة، أن غلاء المواد التعليمية، التي لم يعد يقوى الطالب على تأمينها، يشكل أكبر العراقيل التي تعترض مسيرته الدراسية، لافتا إلى أنه بعد أزمة كورونا والارتفاع الخيالي للأسعار كان لابد من تنفيذ المخطط بشكل فوري كحالة إسعافية.

وتقوم المبادرة، بحسب الدكتور علي، على أن يقدم الطلاب الخريجين أدواتهم بسعر أقل من السوق وبفارق كبير، لتعرض على صفحة “Dental Tools” المخصصة لهذا الغرض على موقع فيسبوك، ليتمكن الطلاب الجدد من الاستفادة منها وشراءها..

الفكرة هي مجهود شخصي، بالتشارك مع عدد من الأطباء، وبقدرات بسيطة، وفقا لما أفاد به الدكتور علي، كونه لا يوجد دعم حتى اللحظة، فلا حد يشعر بمعاناة الطلاب، على حد تعبيره، مشيرا إلى أن البداية كانت بمجال طب الأسنان، ويجري العمل حاليا لتوسيع الشريحة المستقطبة لتشمل باقي الفروع، التي يعاني طلابها من غلاء موادهم كذلك..

كلية طب الأسنان من أكثر الكيات كلفة، خاصة وأن الجانب العملي يشغل الحيز الأكبر من المواد، وتختلف التكلفة المادية من فصل لأخر ومن سنة لأخرى، لذا فإن مبادرات كهذه مهمة للعديد من الطلاب حتى لا يكون أمر تأمين الأدوات عائقا أمام إكمال مسيرتهم العلمية وتحقيق طموحهم..

رغد خضور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *