في خطوة جديدة…غوغل تصارح مستخدميها بما تفعله ببياناتهم

قررت شركة “غوغل” الأمريكية لأول مرة أن تصارح مستخدميها بما تفعله ببياناتهم الشخصية.

وبحسب ما نشره موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص، فقد أعلنت غوغل عن إضافتها أداة جديدة عبر متصفحها “غوغل كروم”، تمكّن المستخدمين من معرفة ما تفعله ببياناتهم الشخصية.

وقالت غوغل: إن تلك مجرد خطوة نحو المزيد من الشفافية بينها وبين مستخدمي خدماتها.

ومن المقرر أن يبدأ العمل بتحديث “غوغل كروم” الجديد هذا بدءا من 18 كانون الثاني 2021 المقبل.

وستشرح “غوغل” في تلك الأداة أنواع البيانات التي تجمعها، مثل عمليات تسجيل الدخول ومعلومات التعريف الشخصية، وإمكانية نقلها البيانات إلى أطراف ثالثة، وإذا ما كان طرف ثالث يحصل على بياناتك من دون علمك، وما إلى ذلك من أمور، وصولا إلى معرفة معلوماتك الائتمانية وما إذا كنت حصلت على قرض بنكي أم لا.

وقالت “غوغل” إنها ستطالب جميع المطورين المتعاونين مع الشركة بالامتثال بقواعد وسياسات الخصوصية الجديدة، وهددت أي مخالف أو غير ملتزم بها بالحظر أو الإلغاء لتطبيقاته بدءا من 18 كانون الثاني المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *