تأهيل 147 مدرسة متضررة جراء الإرهاب في درعا

في إطار الجهود المبذولة لتأهيل وترميم المدارس التي تضررت جراء الإرهاب أنهت مديرية تربية درعا ترميم 147 مدرسة خلال الفصل الدراسي الحالي بينما تستمر أعمال الترميم في 36 مدرسة ستوضع في الخدمة مطلع الفصل الدراسي القادم بكلفة إجمالية بلغت 437 مليون ليرة.

وبين المهندس راضي الوني رئيس دائرة الأبنية المدرسية في المديرية أن هناك 36 مدرسة قيد الترميم الجزئي والذي يتضمن تركيب نوافذ وأبواب وزجاج وصيانة المرافق الصحية لافتا إلى أنه بموجب اتفاقيات التعاون مع عدة منظمات إنسانية يجري العمل على ترميم 12 مدرسة ترميما كاملاً تتوزع على مدن وبلدات درعا والنعيمة وصيدا وخربة غزالة ونامر والشيخ مسكين والحراك وبصر الحرير وانخل منوها بدور المجتمع المحلي “الذي كان داعما وشريكا في أعمال الترميم”.

ايسر كنعان مدير أحدى المدارس قيد الترميم بين أن أعمال الترميم مستمرة رغم استثمار المدرسة بالعملية التعليمية حيث يتم استكمال طلاء جدران بعض الغرف الصفية وتركيب مناهل للشرب وأعمال الكهرباء والمنجور المعدني وتركيب مقابض وإدراج خاصة بذوي الإعاقة.

المهندس عدنان طلاع من دائرة العلاقات المسكونية ومشرف مشروع ترميم ثانوية الشهيد محمد جبر الفالوجي أوضح أن الثانوية كانت بحاجة لأعمال ترميم كاملة شملت أعمال السيراميك والدهان والمنجور الخشبي والمنجور المعدني وتأهيل الكهرباء والمرافق الصحية وتعزيل الأتربة وهدم السور الخارجي وإعادة بنائه.

يشار إلى أن عدد المدارس الموضوعة في الخدمة حاليا يبلغ 747 من أصل 953 مدرسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *