الاحتفال بتسيب تلاميذ الصف الأول إلى منظمة طلائع البعث

ح٤لب – معن الغادري

لمناسبة الذكرى الرابعة لانتصار حلب على الإرهاب وتحت شعار ( بالتعاون والعمل نحقق الأمل أقيم اليوم في وحدة سليم ملكو جرباقة في الحيدرية حفلاً لتنسيب تلاميذ الصف الأول إلى منظمة طلائع البعث وذلك بحضور الرفيق أحمد منصور أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي وعزب عربي كاتبي رئيس منظمة طلائع البعث وأهالي المنتسبين .

وبين الرفيق منصور أن حفل التنسيب يتزامن مع احتفالات شعبنا بالذكرى الخمسين للحركة التصحيحية المباركة التي قادها القائد المؤسس حافظ الأسد الذي أهدى هؤلاء الأطفال منظمتهم التي ترعاهم وتعتني بهم، كما يتزامن الحفل مع الذكرى الرابعة لانتصار حلب على الإرهاب الذي حاول جاهداً أن يقتل براءة الطفولة وخطف الفرحة من شفاه الأطفال ليزرع بدلاً عنها الحقد والكراهية في نفوس النشىء والمجتمع عموماً ، داعياً إلى مضاعفة الجهود مع هؤلاء الأطفال لتصحيح ما زرعه الإرهابيون في عقولهم وتوجيههم إلى الطريق الصحيح.

وأوضح الرفيق أمين الفرع أن الحرب الإرهابية التي شنت ضد سورية كان هدفها إركاعها وتحييدها عن مبادئها وأهدافها وحرفها عن مسارها القومي والعروبي ، إلا أن مآرب هذه الحرب وداعميها فشلت أمام صمود السجشعب السوري وصلابة الموقف السوري الذي كان دائماً داعماً لمحمور المقاومة ضد قوى الشر والبغي ، ومن هنا كانت وستبقى سورية شوكة في حلوق أعدائها الذين يأتمرون بالصهيونية ودول التحالف الاستعماري ، مؤكداً أن المعركة مستمرة حتى تحقيق النصر على كامل تراب الوطن بقيادة الأمين العام للحزب السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية الذي قاد سفينة الوطن بكل حكمة واقتدار إلى بر الأمان .

من جانبه أكد الرفيق عزت عربي كاتبي رئيس منظمة طلائع البعث أننا عندما نقيم هذه الاحتفالات الوطنية وننظر إلى محيط هذا المكان الطاهر والمقدس، نرى ما عاثت به يد الإرهاب، لافتاً أن حلب باقية صامدة تعلم أبناء الوطن جميعاً كيف يكون الصمود والتمسك بتراب الوطن، مشيراً أننا في هذه الاحتفال جميعاً شركاء من رفاقنا الطليعيين وصولاً إلى أعلى الهرم بالسلطة السياسية في هذه المحافظة وسنتشارك جميعنا في إعادة إعمار الوطن وبنائه.

بدورها بينت الرفيقة رنا يوسف رئيس مكتب التربية والطلائع الفرعي أن هذه المنظمة التي تربي أطفالنا وتعتني بهم، نعتز بها، موجهة الشكر لكل من يقوم بهذه المهرجانات والاحتفالات التي تدخل البهجة والسرور إلى قلوب أطفالنا.

وتخلل الحفل عروض فقرات فنية جسدت معاني الوفاء والإخلاص والتضحية في سبيل الوطن ، بالإضافة إلى بعض العروض الراقصة من الفلكور الشعبي الحلبي والكردي .

وعلى هامش الاحتفال افتتح معرضاً لمنظمة طلائع البعث فرع حلب في وحدة أحمد أسود، وتضمن المعرض لوحات ورسومات فنية تعبيرية والعديد من الحرف التراثية.

حضر الاحتفالية مصطفى جيلو عضو منظمة طلائع البعث في سورية وأمناء الشعب الحزبية ونقيب المعلمين ومدير التربية وعدد من أعضاء قيادة الشعب وحشد من المهتمين والمعنيين في قطاع التربية والطلائع.

تصوير – يوسف نو

Siwar Deeb

سوار ديب - سوري الجنسية من مواليد دمشق 1988، أعمل كمصور صحفي و محرر من العام 2009، حاصل على اجازة في إدارة الأعمال من جامعة البعث في مدينة حمص السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *