كوبا تجدد رفضها التدخل الأمريكي بشؤونها الداخلية

جدّد الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل رفضه التدخل الأمريكي في الشؤون الداخلية لبلاده، مؤكدا أن كوبا لا تتسامح مع أي تدخل في شؤونها الداخلية لا من قبل الولايات المتحدة أو أي دولة أو جهة أخرى.

وأضاف في تغريدة له على تويتر اليوم: أن “الانقلاب الناعم يعتبر الاستراتيجية التي تتبعها الولايات المتحدة في العصر الحالي لتغيير الأنظمة عبر التدخل والسيطرة”، مشددا على أن الدفاع عن البلاد شرف وواجب وحق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *