أكثر من 20 إصابة جراء اعتداءات الاحتلال على أبناء الجولان السوري المحتل

 

أصيب عشرات الأشخاص من أهلنا في الجولان السوري المحتل اليوم خلال محاولة قوات الاحتلال الإسرائيلي تفريقهم أثناء تجمعهم بين قريتي مجدل شمس ومسعدة المحتلتين احتجاجا على مخطط الاحتلال إقامة توربينات هوائية عملاقة على أراضيهم.

وكالة سانا ذكرت أن أكثر من عشرين من أبناء الجولان أصيبوا جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عليهم بالرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع، مشيرة إلى اعتقال عدد منهم.

ولفتت إلى أن هناك حالة غضب عام في قرى مجدل شمس وبقعاثا ومسعدة وعين قنية بالجولان السوري المحتل، جراء توسع اعتداء قوات الاحتلال على الأهالي الذين انتشروا لحماية أراضيهم ومنع سلطات الاحتلال من الدخول إليها

وكان أهلنا في الجولان السوري المحتل أعلنوا، صباح اليوم، عن إضراب عام وشامل والتوجه إلى الأراضي المزمع إقامة المراوح العملاقة عليها والانتشار فيها لمنع سلطات الاحتلال الإسرائيلي من تنفيذ مخططها التوسعي في ممتلكات الأهالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *