الجمعية العمومية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تعقد الاجتماع رقم 30 عبر تقنية فيديو الاتصال

عُقد اليوم الأربعاء الاجتماع الـ30 للجمعية العمومية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عبر تقنية فيديو الاتصال

عُقد اليوم الأربعاء الاجتماع الـ30 للجمعية العمومية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عبر تقنية فيديو الاتصال، حيث تمت المصادقة على طلب اتحاد جزر شمال ماريانا، الذي كان يحمل صفة اتحاد مراقب منذ تموز/يوليو 2009.

وشهد الاجتماع دقيقة صمت لوفاة أسطورة كرة القدم العالمية دييغو مارادونا، وكل نجوم كرة القدم الآسيوية الذين توفوا هذا العام.

وأشاد رئيس الاتحاد الٱسيوي لكرة القدم الشيخ سلمان بن ابراهيم ٱل خليفة خلال الاجتماع الذي حضره السيد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، بجهود أسرة كرة القدم الآسيوية التي واجهت أصعب التحديات في عام استثنائي بتاريخ الاتحاد القاري.
وأوضح الشيخ سلمان: (خلال هذه الأوقات الاستثنائية والحافلة بالتحديات، نجحنا في المحافظة على تركيزنا، وتمسكنا بإيماننا بالنجاح، صحيح أنه كان هنالك تحديات، حيث كان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أول اتحاد قاري يقوم بتأجيل المباريات في مواجهة هذه الجائحة، ولكننا أظهرنا قيادة قوية وتقدير لقيم الحياة).
وأضاف: (توجب اتخاذ قرارات صعبة، حيث أنه ليس من السهل تأجيل أي بطولة، ولكننا عدنا بشكل أقوى وتمكنا من إظهار القوة والتضامن الذين تشتهر بهما كرة القدم الآسيوية).

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم : كان من الضروري أن تعود كرة القدم من جديد للاتحادات الوطنية والفرق واللاعبين والجماهير والحكام والشركاء التجاريين وشركاء البث، ولم يكن بإمكاننا تحقيق هذا النجاح دون دعمكم.

وأعرب الشيخ سلمان عن ثقته بالمستقبل المشرق لكرة القدم الآسيوية، وكشف : (لا زال هنالك قرارات صعبة يجب اتخاذها، وهنالك الكثير من عدم الاستقرار المالي الناتج عن جائحة كوفيد-19، ونحن نعمل بأقصى ما يمكن من أجل ضمان تأمين الوضع المالي للاتحاد وتحقيق رؤيتنا للعبة في قارة آسيا.

وأوضح: بالتأكيد، أثّر الوضع على جميع أطراف اللعبة والرعاة والشركاء الإعلاميين، ولكننا نشكرهم جميعاً على إيمانهم بالاتحاد ودعمهم المتواصل من أجل اللعبة في قارة آسيا.

وختم: الحوكمة الجيدة والإدارة المالية الحكيمة، والتي تظهر من خلال حسابات الاتحاد والميزانية، إلى جانب قوة روح الوحدة والتضامن، كل هذه العوامل ستقودنا إلى عام 2021 أفضل وأكثر إشراقاً.

وصادقت الجمعية العمومية على التقرير المالي لعام 2019، وقامت بالمصادقة على الميزانية المعدلة لعام 2020، كما صادقت الجمعيةالعمومية على تعديلات النظام الأساسي بما يتناسب و أعلى معايير الحوكمة و النزاهة.

الجدير بالذكر أن اجتماع الجمعية العمومية شهد مشاركة رئيس الاتحاد العربي السوري لكرة القدم العميد حاتم الغايب و نائب رئيس الاتحاد العقيد زكريا قناة و أمين عام الاتحاد الدكتور ابراهيم أبا زيد و الأمين العام المساعد مازن دقوري.

، حيث تمت المصادقة على طلب اتحاد جزر شمال ماريانا، الذي كان يحمل صفة اتحاد مراقب منذ تموز/يوليو 2009.

 

وشهد الاجتماع دقيقة صمت لوفاة أسطورة كرة القدم العالمية دييغو مارادونا، وكل نجوم كرة القدم الآسيوية الذين توفوا هذا العام.

 

وأشاد رئيس الاتحاد الٱسيوي لكرة القدم الشيخ سلمان بن ابراهيم ٱل خليفة خلال الاجتماع الذي حضره السيد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، بجهود أسرة كرة القدم الآسيوية التي واجهت أصعب التحديات في عام استثنائي بتاريخ الاتحاد القاري.

وأوضح الشيخ سلمان: (خلال هذه الأوقات الاستثنائية والحافلة بالتحديات، نجحنا في المحافظة على تركيزنا، وتمسكنا بإيماننا بالنجاح، صحيح أنه كان هنالك تحديات، حيث كان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أول اتحاد قاري يقوم بتأجيل المباريات في مواجهة هذه الجائحة، ولكننا أظهرنا قيادة قوية وتقدير لقيم الحياة).

وأضاف: (توجب اتخاذ قرارات صعبة، حيث أنه ليس من السهل تأجيل أي بطولة، ولكننا عدنا بشكل أقوى وتمكنا من إظهار القوة والتضامن الذين تشتهر بهما كرة القدم الآسيوية).

 

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم : كان من الضروري أن تعود كرة القدم من جديد للاتحادات الوطنية والفرق واللاعبين والجماهير والحكام والشركاء التجاريين وشركاء البث، ولم يكن بإمكاننا تحقيق هذا النجاح دون دعمكم.

 

وأعرب الشيخ سلمان عن ثقته بالمستقبل المشرق لكرة القدم الآسيوية، وكشف : (لا زال هنالك قرارات صعبة يجب اتخاذها، وهنالك الكثير من عدم الاستقرار المالي الناتج عن جائحة كوفيد-19، ونحن نعمل بأقصى ما يمكن من أجل ضمان تأمين الوضع المالي للاتحاد وتحقيق رؤيتنا للعبة في قارة آسيا.

 

وأوضح: بالتأكيد، أثّر الوضع على جميع أطراف اللعبة والرعاة والشركاء الإعلاميين، ولكننا نشكرهم جميعاً على إيمانهم بالاتحاد ودعمهم المتواصل من أجل اللعبة في قارة آسيا.

 

وختم: الحوكمة الجيدة والإدارة المالية الحكيمة، والتي تظهر من خلال حسابات الاتحاد والميزانية، إلى جانب قوة روح الوحدة والتضامن، كل هذه العوامل ستقودنا إلى عام 2021 أفضل وأكثر إشراقاً.

 

وصادقت الجمعية العمومية على التقرير المالي لعام 2019، وقامت بالمصادقة على الميزانية المعدلة لعام 2020، كما صادقت الجمعيةالعمومية على تعديلات النظام الأساسي بما يتناسب و أعلى معايير الحوكمة و النزاهة.

 

الجدير بالذكر أن اجتماع الجمعية العمومية شهد مشاركة رئيس الاتحاد العربي السوري لكرة القدم العميد حاتم الغايب و نائب رئيس الاتحاد العقيد زكريا قناة و أمين عام الاتحاد الدكتور ابراهيم أبا زيد و الأمين العام المساعد مازن دقوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *