لفضحه دعم “أردوغان” للإرهابيين بسورية.. سجن صحفي أكثر من 18 عاماً

أصدرت محكمة تابعة لنظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم حكماً بالسجن لمدة 18 عاماً وتسعة أشهر بحق الصحفي جان دوندار رئيس تحرير صحيفة جمهورييت السابق الذي كشف دعم هذا النظام للإرهابيين في سورية.

وكان دوندار فضح قيام قوات الأمن التركية في عام 2014 بتوقيف شاحنات تابعة للمخابرات وهي في طريقها إلى سورية وتبين أنها تنقل الأسلحة والمعدات العسكرية إلى المجموعات الإرهابية فيما زعم أردوغان ووزراؤه آنذاك بأن الشاحنات تنقل مساعدات إنسانية.

وأثارت القضية ردود فعل واسعة دفعت نظام أردوغان لاحقاً لاعتقال كل من له علاقة بقرار وعملية التفتيش ومنهم وكلاء النيابة وقادة الدرك ومسؤولون أمنيون في أضنة وكلس وهاتاي وحكمت محكمة على 27 منهم بالسجن لأعوام طويلة بتهم التجسس والعمالة والخيانة الوطنية.

وتعد تركيا في ظل نظام أردوغان الأولى عالمياً في سجن الصحفيين حيث يطارد هذا النظام جميع الأقلام الحرة التي تنتقد أداءه وتفضح فساده ويلفق لأصحابها التهم للزج بهم وراء القضبان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *