مشاركة واسعة بماراثون “الإرادة والحياة”.. والجيش يتوج باللقب

اللاذقية – خالد جطل

توُج نادي الجيش بلقب ماراثون الإرادة والحياة الذي انطلق من ساحة العاصي بمدينة حماة واختتم عند ضريح القائد المؤسس حافظ الأسد في مدينة القرداحة، شارك بالسباق الذي بلغت مسافته 120 كم 140 متسابق ومتسابقة من 13 محافظة هي دمشق وريف دمشق وحماة وحمص وحلب واللاذقية ودير الزور وطرطوس ودرعا والسويداء والقنيطرة وإدلب إضافة لنادي الجيش.

وجاء فريق محافظة دمشق بالمركز الثاني وريف دمشق ثالثاً، ومثل منتخب كل محافظة 10 لاعبين 4 متسابقات و6 متسابقين تنافسوا بطريقة التتابع حيث تبادل المتسابقون الجري فيما بينهم طيلة مسافة السباق الذي شهد حضوراً جماهيريا كبيراً في المدن والمناطق التي كانت مسرحاً للمنافسة وهي محردة وسلحب والنهر البارد وبيت ياشوط وعين الشرقية ورأس العين وجبلة وأتوستراد القرداحة.

حلا إسماعيل عضو اللجنة التنفيذية باللاذقية وصفت السباق بالقوي والمثير من المشاركين الذين تسابقوا لإيصال رسالة للعالم اجمع بأن سورية واهلها ينشدون السلام ويتطلعون إلى رؤية بلدهم سليماً معافى من الإرهاب وداعميه، واشادت بالسباق الذي أقيم بتنظيم وإشراف اتحاد العاب القوى وبالتعاون مع محافظتي حماة واللاذقية.

وأكدت إسماعيل أن المشاركين جسدواً قولاً وفعلاً مقولة القائد المؤسس الراحل حافظ الأسد “إني أرى في الرياضة حياة” بالفعل اليوم تابعنا وشاهدنا حياة متجددة لشبابنا وهم يتناوبون بالجري فيما بينهم لمسافة 120 كم لإيصال رسالة محبة لمن بنى سورية وكان ملهماً لأجيالها، اليوم رسم الجميع صورة كرنفالية رياضية بامتياز على مدار مسار السباق من مدينة حماة وصولاً إلى ضريح القائد الخالد.

وعقب نهاية الماراثون قام الرفيق المهندس هيثم إسماعيل أمين فرع الحزب باللاذقية ترافقه الرفيقة تهاني شليحة عضو قيادة فرع الحزب رئيس مكتب الشباب والرياضة بتتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى بحضور الرفاق محمد خضر وعبد الناصر كركو الجاسم ومحمد الحايك أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام ورئيس اتحاد ألعاب القوى فياض بكور ورشا الشمالي رئيس تنفيذية اللاذقية وعبد الرزاق زيتون رئيس تنفيذية حماة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *