مناقشة الواقع الخدمي والجبهوي في دير الزور

ترأس الرفيق رائد الغضبان أمين فرع الحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس فرع الجبهة الوطنية التقدمية في دير الزور، الاجتماع الدوري للجبهة حيث تم مناقشة الواقع الجبهوي والخدمي في المحافظة وسبل النهوض به.
وأكد الرفيق الغضبان على ضرورة تعزيز دور الجبهة اليوم بفضل المتابعة والاهتمام الذي يوليه السيد الرئيس بشار الأسد لها ، مشدداً على ضرورة العمل على تكثيف الجهود الجبهوية لمواجهة الحصار الذي يمارس على شعبنا.
واستعرض الرفيق الغضبان أبرز الأحداث والمستجدات السياسية والعسكرية مؤكداً أن سورية ستنتصر على الإرهاب وداعميه الذين يشددون العقوبات والحصار الاقتصادي على المواطنين للنيل من صمودهم ، موجهاً التحية والرحمة للشهداء أبطال الجيش العربي السوري اللذين طالتهم يد الغدر والخيانة في منطقة كباجب وهم يدافعون عن شرف وعزة الوطن.
وبدوره أكد الرفيق فاضل نجار محافظ دير الزور على ضرورة تطوير آليات عمل الجبهة وتفعيل دورها في الوسط الجماهيري وتلبية رغبات المواطنين والاستماع إلى شكواهم وحلها وفق الإمكانات المتاحة.
وتركزت المداخلات على تأمين مادتي المازوت والغاز المنزلي وتوفير المازوت ومستلزمات الزراعة الخاصة بمحصول القمح، كما طالب الحضور بإنارة الشوارع في الأحياء وحل مشكلة الكهرباء، وعدة طروحات تلامس هموم المواطنين.

البعث ميديا || دير الزور: مساعد العلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *