تويتر تزيل آلاف الحسابات المرتبطة بحركة QAnon المؤيدة لترامب

جمدت شركة تويتر بصورة نهائية أكثر من سبعين ألف حساب مرتبط بحركة QAnon اليمينية المتطرفة المؤيدة للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب.

وقالت الشركة في بيان: إنه “نظرا للأحداث العنيفة التي شهدتها العاصمة واشنطن ولتزايد مخاطر الأذى بدأنا اعتبارا من عصر الجمعة الماضي تعليقا نهائيا لآلاف الحسابات التي كانت مخصصة بالدرجة الأولى لتشارك محتوى كيو آنون وكانت مكرسة بشكل أساسي لنشر نظريات المؤامرة في الشبكة بأسرها”، وذلك بحسب ما نقلته وكالة فرانس برس.

وعلقت تويتر يوم الجمعة الماضي وبشكل دائم حساب ترامب مشيرة إلى مخاطر حصول “تحريض جديد على العنف” من جانبه بعد يومين على أعمال الشغب واقتحام مبنى الكابيتول.

كما حذر تويتر في بيانه من “خطط تنتشر على تويتر وأماكن أخرى لتنظيم مظاهرات مسلحة في المستقبل بما في ذلك شن هجوم ثان على مبنى الكابيتول في الـ 17 من الشهر الجاري”.

وفي هذا السياق قامت مجموعة من أنصار ترامب امس بالتجمع أمام مقر تويتر في سان فرانسيسكو للاحتجاج على قرار شبكة التواصل إغلاق حسابه، وبحسب صحيفة (سان فرانسيسكو كرونيكل) فإن بعض الداعين للمظاهرة طلبوا من الراغبين بالمشاركة فيها أن يجلبوا معهم أصفادا بلاستيكية لتنفيذ عمليات اعتقال وهمية، ولكن الدعوات لم يلبها في نهاية المطاف سوى عدد قليل من المتظاهرين المؤيدين لترامب الذين تظاهروا ضدهم في المكان عينه عدد مماثل تقريبا من معارضيه بحسب وسائل إعلام محلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *