الهلال: فلاحو سورية من خلال عملهم ساهموا بتحطيم كل آمال الأعداء بتجويع الشعب

نقل الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين العام المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي تحيات ومحبة الرفيق الدكتور بشار الأسد الأمين العام للحزب، وذلك خلال انعقاد أعمال المجلس المركزي للاتحاد العام للفلاحين لأعضاء المجلس والمشاركين كافة، مشيراً إلى الأهمية والرعاية الكبيرة التي يوليها القائد للقطاع الزراعي بكافة منظماته وعناصره.

ونوه الهلال إلى أن فلاحي سورية يجب أن يزرعوا كل شبر من أرض الوطن لأنهم بعملهم يساهمون بتحطيم كل آمال الأعداء بتجويع الشعب السوري من خلال الحصار وفرض العقوبات.

ولفت الرفيق الهلال إلى أن تمسك الفلاحين بالقائد بشار الأسد يعني التمسك بإعادة الزراعة إلى ما كانت عليه، وضمان مستقبل سورية والاطمئنان على مستقبل أولادنا، فهو القائد الذي أصبحت سورية بفضله دولة تأكل مما تزرع وتلبس مما تصنع. كما شدد الهلال على ضرورة ارتقاء الجهود في الاتحاد العام للفلاحين وشحذ الهمم لتوازي العمل الضخم والجبار الذي يبذله الفلاحون وتحقيق الشعار الذي اتخذه الاتحاد بزراعة كل شبر من أرض سورية، وخصوصاً أن التنظيم الفلاحي في سورية ومن خلال جمعياته التعاونية وروابطه الفلاحية يغطي أنحاء القطر كافة.

بدوره الرفيق شعبان عزوز رئيس مكتبي العمال والفلاحين المركزيين أكد ضرورة البحث عن مصالح المنتسبين للجمعيات الفلاحية ودعمها والسعي لزيادة الإنتاج الزراعي، منوهاً بأن الإرهاب ضرب البنية التنظيمية للمنظمة الفلاحية بشكل كبير.

من جانبه الرفيق عمار السباعي رئيس المكتب الاقتصادي أكد ضرورة زيادة العمل وتحسين الإنتاج، داعياً للشهداء بالرحمة ومتمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

وقدم الرفيق أحمد صالح إبراهيم رئيس الاتحاد العام شرحاً لواقع العمل في الاتحاد والجهود المبذولة لتطويره والخطط الموضوعة لتأسيس جمعيات تعاونية جديدة، ودمج جمعيات أخرى وزيادة عدد الأعضاء التعاونيين.

وناقش الرفاق أعضاء المجلس العديد من الأمور السياسية والفلاحية وسبل تطوير العمل والمعوقات التي تواجه الفلاحين.

يذكر أن أعمال المؤتمر ستستمر يوم غد بحضور بعض أعضاء الفريق الحكومي المعنيين بالشؤون الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *