في مؤتمرات الشعب الحزبية بحمص.. الإشارة بشفافية إلى نقاط الخلل بروح المسؤولية الملتزمة

حمص – عادل الأحمد

تستمر الفرق الحزبية في مجال شعبة شين بعقد مؤتمراتها السنوية، حيث عقدت الفرقة السابعة مؤتمرها بحضور الرفاق عمر حورية أمين فرع حمص للحزب وعزام ميلاد رئيس مكتب التنظيم وذلك بمقر قيادة الشعبة.

وأكد الرفيق حورية أهمية المؤتمرات الحزبية لتقييم الأداء ومراجعة ما تم إنجازه خلال المرحلة السابقة وتقديم الرؤى والأفكار التي تشكل أولويات أساسية يمكن اعتمادها لتحسين الأداء وتفعيل العمل الحزبي من خلال تعزيز ثقافة الحوار ومبدأ النقد والنقد الذاتي والإشارة بشفافية إلى نقاط الخلل بروح المسؤولية الملتزمة بغية معالجتها وإلقاء الضوء على الايجابيات لتدعيمها بما ينعكس على فاعلية الحياة الحزبية، مشيراً أننا نحن اليوم في أمس الحاجة لوضع أيدينا بأيدي بعض لتجاوز العقبات والصعوبات.

كما نوه إلى الدور الهام الذي لعبته ويجب ان تستمر به القيادات البعثية المتسلسلة في هذه المحافظة .. مشيراً بأن القيادات البعثية يجب ان تكون القدوة الحسنة والمثال الذي يحتذى وأن تشير الى مكامن الخلل وتبتعد عن المجاملات والمحسوبيات، لافتاً بان قوة حزب البعث العربي الاشتراكي ليست بزيادة عدد المنتسبين اليه فقط بل بكسب الجماهير من كافة فئات الشعب وخدمتها و اساس عمله من القيادات الموجودة على الارض متمثلا بقيادات الحلقات والفرق والشعب.

وشدد على إيلاء ذوي الشهداء والجرحى كل الأهمية والرعاية فهم قدموا أغلى ما لديهم كي يبقى الوطن قوياً عزيزا منتصرا على الإرهاب والإرهابيين .

وقدم أعضاء المؤتمر مناقشة طروحات تخص الواقع الخدمي و المعيشي والسياسي والتنظيمي، كما تم تكريم عدد من أسر الشهداء ببلدة شين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *