مؤتمرات الفرق الحزبية في السويداء تطالب باستقطاب جيل الشباب

 

تتابع الفرق الحزبية في السويداء عقد مؤتمراتها السنوية بإشراف الرفاق أمين وأعضاء قيادة الفرع وحضور قيادات الشعب الحزبية، حيث عقدت الفرق الحزبية في مردك وبريكة والصورة الصغيرة وصلاخد وذكير وأم حارتين التابعة لشعبة شهبا للحزب، والدويرة والطيرة وحران ونجران التابعة للشعبة الغربية وفرق قنوات الأولى والثانية الرحى الأولى والثانية التابعة للشعبة الشرقية مؤتمراتها.

وبعد قراءة التقرير السنوي لقيادات الفرق طالب الحضور بالعديد من القضايا الخدمية، أهمها الإسراع بتوزيع مادة مازوت التدفئة وزيادة كمياتها للفلاحين، دعم القطاع الزراعي ودعم الفلاح بكل الطرق، وضع حد لارتفاع الأسعار وتحسين الوضع المعاشي للمواطنين، إصلاح آبار المياه المتعطلة وزيادة كميات الخبز وتوسيع شبكات مياه الري وتفعيل حلقات الأنصار، وذلك لاستقصاب شريحة الشباب للحزب، وشق الطرق الزراعية ووضع حد للخارجين عن القانون لإثارتهم الذعر والخوف بين السكان.

الرفيق فوزات شقير، أمين فرع الحزب، تحدث عن أهمية المؤتمرات الحزبية كونها محطات نضالية هامة في الحياة البعثية، مستعرضاً آخر التطورات من كافة جوانبها، ولفت خلال حديثه إلى الحصار الاقتصادي المفروض على بلدنا بسبب المواقف الشجاعة للقيادة في وجه المؤامرات التي تحاك ضد البلد وأن تلك الضغوطات تأتي مع قرب الاستحقاق الدستوري، منوهاً إلى وقوف الرفاق البعثيين صفا واحدا خلف قيادة الأمين العام للحزب الرفيق الدكتور بشار الأسد، كما نوه إلى المسؤولية الكبيرة تجاه الاستحقاق القادم وضرورة تكاتف الجهود لإنجاح الانتخابات الرئاسية.

بدورهم أكدوا الرفاق أعضاء قيادة الفرع على ضرورة الابتعاد عن النمطية في العمل، والتوجه نحو الابتكار في خلق العمل الحزبي.

ولفتوا إلى أهمية النشاط الحزبي ودور الجميع في مجال التنظيم والأداء والحضور بين الناس ومتابعة كل الأمور الخدمية التي تهم المواطنين والعمل على معالجتها بالسرعة القصوى وضمن الإمكانات المتاحة .

البعث ميديا  ||  السويداء – رفعت الديك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *