الثقافة الفلسطينية تودع الأديب حسين حجازي

الموت يغيّيب الأديب الفلسطيني حسين حجازي بعد صراع مع المرض، والراحل  كان من الفاعلين في الحركة الثقافية ومن المهتمين بتفعيل المشهد الثقافي والتربوي في فلسطين.

فقدت الساحة الثقافية الفلسطينية اليوم الإثنين الأديب الفلسطيني حسين حجازي، الذي رحل عن هذه الدنيا بعد صراع مع المرض.

ونعت وزارة الثقافةالفلسطينية الراحل قائلة في بيان إنه “كان من الفاعلين في الحركة الثقافية ومن المهتمين بتفعيل المشهد الثقافي والتربوي”، مضيفة أن حجازي صاحب “تاريخ حافل بمسيرة نضالية وأدبية وتربوية، حيث قدم عدة دوواين شعرية ومقالات أدبية حول فلسطين”.

حجازي من مواليد دير أبو ضعيف في جنين وإلى جانب امتهانه للتدريس أصدر مجموعات شعرية عدة منها  “جلنار ونار” و”صليل القوافي” و”قوافل الظمأ” و” كابوس منتصف الليل”، فضلاً عن مجموعة قصصية عام 2012.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *