واشنطن تعود للمشاركة من جديد في أعمال مجلس حقوق الإنسان

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن أنها ستعود للمشاركة في أعمال مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وبحسب “رويترز”، قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأمريكية أمس: إن “وزير الخارجية أنتوني بلينكن سيعلن اليوم الاثنين أن الولايات المتحدة ستعود إلى المجلس الذي يتخذ من جنيف مقرا له بصفة مراقب”.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت انسحابها عام 2018 من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لتكرس بذلك انحيازها التام لكيان الاحتلال الإسرائيلي وسياستها القائمة على تغطية جرائمه بحق الشعب الفلسطيني ورفضها تبني أي قرارات ضده في المحافل الدولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *