سوتشي تستضيف اللقاء الدولي الخامس عشر ضمن صيغة أستانا حول سورية

 

بدأت أعمال اللقاء الدولي الخامس عشر ضمن صيغة أستانا حول سورية، صباح اليوم، في منتجع سوتشي الروسي، بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية، برئاسة الدكتور أيمن سوسان معاون وزير الخارجية والمغتربين.

وتشارك في أعمال اللقاء وفود البلدان الضامنة لعملية أستانا، وهي الوفد الروسي برئاسة المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية ألكسندر لافرينتييف، ووفد جمهورية إيران الإسلامية برئاسة كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة علي أصغر خاجي، ووفد النظام التركي.

إضافة للمثلين عن الدول التي تتمتع بصفة المراقب في عملية أستانا، وهي العراق ولبنان والأردن، وكذلك الأمم المتحدة التي يترأس وفدها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية غير بيدرسون، وأيضاً ممثل عن وزارة خارجية جمهورية كازاخستان التي قدمت الساحة المضيفة لعملية أستانا وممثلون عما يسمى بـ “المعارضة السورية المسلحة”.

وابتدأت أعمال اليوم الأول من اللقاء، الذي يستغرق يومين، بمحادثات مغلقة ثنائية ومتعددة الجوانب بين مختلف الوفود، بينما تنعقد يوم غد الجلسة الختامية العامة للقاء.

وفيما يتعلق بجدول أعمال اللقاء، تشير مصادر صحفية روسية إلى أن المشاركين فيه سيبحثون جملة من المسائل الملحة، ومن بينها الوضع المتوتر في منطقة خفض التصعيد بإدلب، حيث تتواصل جرائم تنظيم جبهة النصرة الإرهابي.

كما يبحث المشاركون في اللقاء الوضع الإنساني في سورية وخاصة بظروف انتشار وباء كورونا، ومسائل إعادة الإعمار ما بعد الأزمة، ومقررات المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين السوريين الذي انعقد في دمشق، تشرين الثاني الماضي، تضاف إلى ذلك أعمال الاحتلال الأمريكي والميليشيا الانفصالية التابعة له في منطقة الجزيرة وأعمال الاحتلال التركي وأعوانه في شمال سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *