مقر الكونغرس الأمريكي في خطر.. وتفجير على وشك التنفيذ

أطلقت شرطة الكابيتول الأمريكي تحذيرات بشأن حدوث “تفجير” يطال مبنى الكونغرس على يد ما أسمته مليشيات وصفتها بأنها شاركت في اقتحام المبنى الشهر الماضي، بهدف قتل أكبر عدد ممكن من أعضائه.

ونقلت شبكة (cnn) عن يوغاناندا بيتمان القائمة بأعمال قائد شرطة الكابيتول قولها “نعلم أن جماعات مسلحة شاركت في اقتحام مبنى الكابيتول عبرت عن رغبتها بتفجيره وقتل أكبر عدد ممكن من أعضائه وهناك مخاوف من حدوث مثل هذا الهجوم خلال أول خطاب رسمي للرئيس جو بايدن أمام الكونغرس”.

وشددت بيتمان على ضرورة الحفاظ على الوضع الأمني المشدد لشرطة الكابيتول بالنظر إلى هذه المخاوف، مشيرة إلى أن اهتمام مثيري الشغب الذين هاجموا مقر الكونغرس “لم يكن مقتصرا على مهاجمة أعضائه فحسب بل توجيه رسالة رمزية للأمريكيين والمسؤولين في العملية التشريعية”.

يذكر أن مجموعات من أنصار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب اقتحمت مبنى الكابيتول في السادس من كانون الثاني الماضي في محاولة لمنع الكونغرس من التصديق على فوز بايدن ما أدى إلى اندلاع أعمال عنف وشغب أدت إلى مقتل خمسة أشخاص واعتقال أكثر من 140 آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *