وزير الأشغال العامة و الإسكان يتفقد واقع المشروعات السكنية الجديدة ومحطة توليد الكهرباء في اللاذقية

اللاذقية – مروان حويجة
بهدف الإسراع بأعمال إنجاز المشروعات السكنية الجديدة فقد جاءت زيارة وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف إلى محافظة اللاذقية حيث قام بجولة عمل تفقدية مع محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم إلى المشروعات الجاري تنفيذها و اطلع على مواقع تنفيذ ضاحيتي السكن العمالي في مشيرفة الساموك والسكن الشبابي للمرحلة الثالثة في ستمرخو و أعقب الجولة اجتماع عمل موسعاً بحضور المحافظ مع مديري الجهات العامة الخدمية والشركات الانشائية لتتبع واقع إنجاز مشاريع الضواحي السكنية والمؤسسة العامة للإسكان حيث دعا الوزير عبداللطيف إلى ضرورة الإسراع بأعمال التنفيذ في الضاحيتين و إنجازهما بالسرعة الزمنية المطلوبة للانتقال إلى مراحل جديدة في العمل لاسيما مع بدء العمل في تهيئة الموقع العام للضاحية في مشيرفة الساموك من قبل ورشات الشركة العامة للمشاريع المائية.
وتطرق الاجتماع إلى واقع معالجة متطلبات أهالي حي الغديرية بمدينة اللاذقية على شارع الثورة المنذرين بالهدم حيث أكد الوزير عبد اللطيف العمل على معالجة التراكمات السابقة وتثبيت حقوق الأهالي المستحقين في الحي بمتابعة من إدارة المؤسسة العامة للإسكان والتنسيق مع فرع المؤسسة في اللاذقية وفق أعمال اللجنة المشكلة بالمحافظة في هذا الخصوص.
من جهته أشار المحافظ السالم إلى ضرورة إنجاز الأعمال المطلوبة دون تأخير في تنفيذ المشاريع لانعكاساتها السلبية سواء في فوات المنفعة وارتفاع تكاليف الإنجاز والتعديات على الأملاك العامة في مواقع المشاريع مؤكداُ انه لن يكون هناك أي تسوية للمخالفات والتعديات . وأكد المحافظ السالم ضرورة المتابعة لمعالجة طلبات أهالي حي الغديرية واستكمال أعمال البنية التحتية في موقعي سكن الشباب والادخار وتوفير الخدمات الاساسية من مياه وكهرباء وفق احتياج المنطقة واستكمال اعمال الارصفة وتحديد الحدائق.
وقدّم مدير فرع الإسكان المهندس كنان سعيد عرضاً عن مشاريع الفرع في ستمرخو والمشيرفة وشارع الثورة وبشلاما ونسب الإنجاز في كل مرحلة والخدمات لافتاً إلى أن مشروع السكن العمالي في المشيرفة يضم 578 مسكنا وفيها 460 مكتتباً متوقعاً البدء بأعمال تنفيذ المباني في النصف الثاني من العام الحالي في الوقت الذي باشرت فيه الشركة العامة للمشاريع المائية أعمال تجهيز الموقع العام فيها و بلغت نسبة التنفيذ حوالي 15 بالمئة وحول السكن الشبابي في ستمرخو /مرحلة 12 سنة/ لفت المهندس سعيد إلى أن المشروع يضم 1800 مسكناً تتوزع على 30 برجاً وعدد المكتتبين 1782 بينما يبلغ عدد المساكن في ضاحية بشلاما 960 مسكنا ودراسة الابنية جاهزة.
و اطلع وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس ومحافظ اللاذقية على الأعمال المدنية التي تنفذها الشركة العامة للبناء والتعمير في محطة توليد الكهرباء باللاذقية في موقع الرستين واستمعا من مدير عام الشركة وفرع الشركة في اللاذقية والكوادر العاملة في المشروع إلى شرح حول مراحل ونسب الانجاز مؤكداً ضرورة رفع وتيرة العمل وانجاز كافة الاعمال المدنية في مواعيدها مع تقديم كل التسهيلات الممكنة لانجاز الاعمال المطلوبة كما تفقد الوزير والمحافظ أعمال تهيئة الموقع العام في ضاحية السكن العمالي في مشيرفة الساموك بريف اللاذقية و اطلع من مديري المؤسسات والشركات العامة المعنية إلى شرح حول تجهيز البنى التحتية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *