الاحتلال الأمريكي ينقل عدد من إرهابيي “داعش” من العراق إلى ديرالزور

في إطار استثمار واشنطن بالإرهاب وإطالة أمد الحرب العدوانية التي تشن على سورية، نقلت قوات الاحتلال الأمريكي 25 إرهابياً تابعاً لتنظيم “داعش” من الأراضي العراقية إلى ريف ديرالزور

وكشفت مصادر خاصة لمراسل سانا بالحسكة “عن دخول 25 إرهابياً من تنظيم “داعش” من الأراضي العراقية في الثامن والعشرين من الشهر الفائت بحماية من قوات الاحتلال الأمريكي إلى قرية السحل التابعة لناحية مركدا بريف الحسكة الجنوبي حيث تم تجميعهم في نقطة الدشيشة بالقرب منها”.

وبينت المصادر أنه تم نقل هؤلاء الإرهابيين أمس بواسطة مصفحتين لقوات الاحتلال الأمريكي إلى قاعدة كامب البلغار شرق مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي قبل أن يتم نقلهم لاحقاً عبر حوامتين إلى القاعدة الأمريكية في مدينة الشدادي ومنها إلى ريف ديرالزور وعرف من الإرهابيين المدعو “خليل فاطر حسون من مواليد بغداد ويلقب بـ أبي حذيفة”.

وحسب المصادر فإن قوات الاحتلال الأمريكي تعتزم إنشاء نقاط تجميع على هيئة معسكرات صغيرة لاستقبال وتجميع إرهابيي “داعش” الذين تدخلهم من الأراضي العراقية لتجهزهم لوجستيا وتزويدهم بالأسلحة قبل إرسالهم إلى مناطق يحددها الاحتلال الأمريكي لتنفيذ اعتداءات على مواقع الجيش العربي السوري والتجمعات السكانية والمرافق الحيوية ولاسيما الطرق على امتداد البادية السورية.

يذكر أن الاحتلال الأمريكي يشرف على تدريب مجموعات إرهابية في مناطق احتلالها وخاصة في منطقة التنف على الحدود السورية العراقية ويوفر لها خدمات استخبارية ودعما لوجستيا وتسليحيا لمجموعات من تنظيم “داعش” الإرهابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *