أمريكا…. بعد 23 عاما اعتقلوها بعد العثور على ابنها ميتا في القمامة

علنت السلطات في ولاية سياتل الأمريكية عن اعتقال امرأة الأسبوع الماضي، بعد أن أثبتت أدلة الحمض النووي أنها والدة رضيع عثر عليه ميتا في سلة مهملات منذ أكثر من 23 عاما.

وقالت شرطة سياتل إن المحققين استخدموا معلومات من موقع “علم الأنساب العام” لاتهام المرأة البالغة من العمر 50 عامًا بقتل ابنها المولود عام 1997، بحسب ما ذكرت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية.

تم اكتشاف الطفل في نوفمبر 1997 في سلة مهملات في متجر صغير يعمل على مدار 24 ساعة في ليك سيتي، حسبما ذكرت الصحيفة.

تم إدخال دليل الحمض النووي الذي تم العثور عليه في مكان الحادث في قاعدة بيانات مختبر الجريمة في ولاية واشنطن، ولكن لم يتم العثور على تطابق.

بدأ المحققون بإعادة التحقيق في القضية عام 2018، واستعانوا بالتقنيات الحديثة في اختبار الحمض النووي، وتوصلو إلى أن الأم تملك حمضا نوويا مشابها لحمض الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *