المنصة العالمية لمناهضة الحروب: يجب رفع الإجراءات القسرية المفروضة على الشعب السوري

طالبت المنصة العالمية لمناهضة الحروب برفع العقوبات الاقتصادية القسرية المفروضة على الشعب السوري، واحترام سيادة سورية وسلامة ووحدة أراضيها ودعم الحل السياسي والسلمي للازمة فيها.

وأشارت المنصة في بيان لها اليوم إلى أنه “بعد فشل الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل في تحقيق أهدافهما من خلال شن اعتداءات على الأراضي السورية أو استخدام أذرعها من العصابات والتنظيمات الإرهابية المتطرفة قامت بفرض عقوبات اقتصادية جائرة ومعاقبة الشعب السوري بكل قسوة ووحشية” لافتة إلى أن هذه الإجراءات القسرية تهدف إلى عرقلة جميع الجهود التي تساهم في تحسين الظروف المعيشية للشعب السوري وخاصة في وقت عصيب بسبب انتشار وباء كورونا.

واستنكرت المنصة الدور الذي قامت به بعض وسائل الإعلام المعادية في الحرب على سورية من خلال تضليل الرأي العام وطمسها للحقائق مشيرة إلى فشل الولايات المتحدة الأمريكية والكيان الصهيوني و”شركائهما اللصوص” في كسر مقاومة وصمود الشعب السوري العريق بتاريخه الذي وقف إلى جانب جيشه وحكومته الشرعية على مدى 10 سنوات في مقاومة الاعتداءات وتحمل المعاناة والعقوبات التي فرضها من يعتبرون أنفسهم أسياد العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *