رغم الإجراءات القسرية.. جمهورية القرم تؤكد مواصلة التعاون التجاري مع سورية

 

أعلن نائب رئيس وزراء جمهورية القرم الروسية، غيورغي مورادوف، استمرار التعاون التجاري مع سورية رغم الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة عليها.

مورادوف، الممثل الدائم للقرم لدى الرئاسة الروسية، صرح لوكالة سبوتنيك  بأن هناك اجتماع مرتقب للجنة الحكومية الروسية السورية، وتم إعداد اتفاق تعاون بين القرم وسورية في قطاع السياحة ما يسمح للسياح السوريين بزيارة منتجعات القرم، وبعد تحسن الوضع في سورية واستقراره سيتوجه أهالي القرم إلى هناك لقضاء إجازة.

وأكد أن سورية هي الشريك الأول لشبه جزيرة القرم، مشيراً إلى إنشاء بيت التجارة بين البلدين وأن الخطوة التالية هي إنشاء شركة شحن القرم سورية.

كما لفت إلى أن سورية تتعرض لإجراءات قسرية ظالمة تخشاها العديد من الكيانات التجارية وقال “طريق شبه جزيرة القرم مفتوحة ونحن لا نخشى شيئا”.

وتجدر الإشارة إلى أن سورية وجمهورية القرم الروسية وقعتا، في آب 2019، اتفاقية لتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي بدورتها لـ61 في مجالات إنشاء بيت تجاري وشركة ملاحة للقطاع الخاص وتبادل المشاركات في المعارض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *