ربيعي: لا خيار أمام واشنطن سوى وضع حد لسلوكياتها المخالفة للقانون

أكدت إيران أنه لا خيار أمام الإدارة الأمريكية في المستقبل القريب سوى وضع حد لسلوكياتها المخالفة للقانون الدولي وإنهاء العقوبات والانتهاكات أحادية الجانب للاتفاقيات الدولية.

وأوضح المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي اليوم: أن هناك خطوات جديدة تتم في مسار مواجهة الغطرسة الأمريكية وإحياء الاتفاق النووي، لافتا إلى أن إيران وفي ذروة الحرب الاقتصادية والضغوط القصوى التي تعرضت لها من قبل إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب تمسكت بموقفها القائم على أنه لا خيار أمام واشنطن سوى العودة إلى الاتفاق النووي وعودة الأطراف الموقعة على الاتفاق إلى التزاماتها.

وأوضح ربيعي: أنه لن تكون هناك أي محادثات بين الوفدين الإيراني والأمريكي خلال اجتماع فيينا اليوم، مبينا أن إيران “لا تعول كثيرا على الاجتماع لكنها تثق بأنها تمضي في الطريق الصحيح ونأمل أن تلتزم واشنطن بوعودها وتنفذ تعهداتها فهذا مهم لإنضاج أي مسار صحيح”.

وجدد ربيعي استعداد بلاده للعودة إلى كامل التزاماتها النووية إذا رفعت واشنطن كافة العقوبات التي فرضتها على طهران منوها بصمود الشعب الإيراني أمام مثيري الحرب وفي مواجهة سياسات ترامب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *