أرمينيا:اعتراف بايدن بالإبادة خطوة لتحقيق العدالة التاريخية

أكد الرئيس الأرميني أرمين سركيسيان أن اعتراف الرئيس الأميركي جو بايدن بالإبادة الجماعية للأرمن على يد العثمانيين مطلع القرن الماضي سيشكل علامة فارقة في العلاقات بين أرمينيا والولايات المتحدة .

ونقلت وكالة تاس عن سركيسيان قوله في تغريدة على “تويتر”: “إن الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن خطوة شجاعة ومهمة لأولئك الذين يسعون لتحقيق العدالة في العالم وتفتح آفاقاً جديدة للعلاقات الأميركية الأرمينية”.

وكان بايدن اعترف رسميا في بيان صدر أمس بتعرض الأرمن للإبادة الجماعية في عهد العثمانيين وقال: إن “المذبحة التى تعرض لها الأرمن أواخر عهد الدولة العثمانية والتي بدأت باعتقال مفكريهم وزعمائهم في الـ24 من نيسان 1915 تمثل إبادة جماعية”.

بدوره أكد رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشانيان: “أن الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن من قبل الولايات المتحدة يشكل رسالة ضرورية للمجتمع الدولي وخطوة قوية في طريق الاعتراف بالحقيقة وتحقيق العدالة التاريخية ومن هذا المنطلق فإنه يضع مثلا شجاعا لجميع أولئك الذين يرغبون ببناء مجتمع عادل و متسامح”.

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *