لتخفيف التكاليف والحد من استهلاك المحروقات.. الخطوط الحديدية تعاود نقل الاسمنت

 

وصلت إلى محافظة اللاذقية حمولة من الاسمنت على متن أحد القطارات العائد إلى المؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية، بمتابعة من المحافظ إبراهيم خضر السالم، وبالتنسيق مع الجهات المعنية.

ويأتي ذلك إيذانا بعودة شحن الاسمنت عبر السكك الحديدية من معمل طرطوس إلى اللاذقية بتواتر يومي لتوفيرها بشكل دائم والحد من استهلاك المحروقات الذي يتطلبه نقل المادة من خلال الشاحنات.

مدير فرع مؤسسة العمران باللاذقية، المهندس إياد جديد، أوضح بأنه من خلال دراسة واقع وتوزيع مادة الاسمنت الأسود المعبأ والعمل على توفير المادة لكافة القطاعات، التي يتعامل معها فرع المؤسسة باللاذقية.

ولفت إلى أنه تم التنسيق بين الفرع والمؤسسة العامة لخطوط الحديدية في اللاذقية وطرطوس وشركة اسمنت طرطوس لنقل مادة الاسمنت الأسود المعبأ، لما له من انعكاس جيد من حيث ضمان نقل المادة إلى مراكز البيع العائدة لمؤسسة العمران.

وأشار إلى أن القطار ينقل المادة حاليا بشكل يومي إلى اللاذقية وبكمية لا تقل عن /400/ طن، على أن يتم رفع كمية المادة المنقولة حتى تصل الى /800/ طن يومياً.

كما نوه إلى أن نقل مادة الاسمنت الأسود، بواسطة القطار من طرطوس إلى اللاذقية، هي التجربة الوحيدة حالياً، حيث تم استكمال كافة الإجراءات اللازمة لنقل المادة على أن يتم تعميم هذه التجربة علة كافة المحافظات لما لها من انعكاس جيد على الصعد كافة.

وبعد وصول القطار المحمل بالمادة إلى محطة اللاذقية بدأ تسليم المادة مباشرة للمتعاملين مع الفرع باشراف من إدارة فرع مؤسسة العمران.

البعث ميديا || اللاذقية – مروان حويجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *