معهد تقني ومشفى في عدرا الصناعية 

 

أكد مدير مدينة عدرا الصناعية، المهندس فارس فارس، للبعث ميديا، أن العمل مستمر يستمر في المدينة الصناعية وفق خطة محددة للتوسع، تشمل رفع نسب التنفيذ والتجهيز لتأهيل البنية التحتية والخدمية للمدينة الصناعية, إذ بلغ حجم الإنفاق في ذلك بالعام الماضي 10 مليارات ليرة.

فارس اضاف بأنه تم تخصيص 5100 مقسم سلم منها 5040 مقسماً, لافتا إلى أنه لا يسلّم أي مقسم ما لم تكن البنى التحتية المؤهلة فيها بنسبة 75 % من جاهزيتها.

وعن المشاريع التنموية والخدمية الجديدة، كشف فارس أنه يوجد ضمن موازنة العام الحالي 2021 خطة لتنفيذ مشاريع إنمائية من أجل سد احتياجات النقص الحاصل في المياه, ووضع قيد الدراسة مشروعاً لإنشاء معهد تقني لتأهيل وتدريب كوادر العاملين والفنيين، إضافة إلى إنشاء مشفى في المدينة.

كما أشار إلى أن الرخص المهنية الجديدة الممنوحة تتنوع اختصاصاتها الصناعية ما بين المجال الغذائي والكيميائي والدوائي ومواد البناء والصناعات الهندسية مع الحاجة للتوسع في القطاع الكيميائي.

وأفاد بأن التوجه الدائم نحو تطوير وتأهيل البنية التحتية للمدينة الصناعية في عدرا, وتوسيع أفق الاستثمار الصناعي فيها, وترسيخ وجودها على الخارطة الاقتصادية، حيث حققت إيرادات بنسبة 100% بلغت 11 مليار ليرة للعام الماضي، مع بلوغ عدد المنشآت الصناعية المنتجة فيها 1048 منشأة حاصلة على تراخيص إدارية, وحجم استثمار رأس المال فيها أكثر من 700 مليار ليرة.

وبين أن مدينة عدرا الصناعية مزودة بكل الخدمات, وفيها شبكة طرقية من أجل تسهيل وصول المواد الأولية إلى أماكنها, وهي أول ما طبق فيها النافذة الواحدة لتخفيف الإجراءات, وتقديم التسهيلات اللازمة حيث يوجد لدينا حالياً 2200 منشأة قيد البناء, و3600 رخصة بناء جديدة تزامناً مع إطلاق المدينة السكنية في عدرا لتوفير السكن للعاملين وإقامتهم فيها.‏

البعث ميديا || عبد الرحمن جاويش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *