“جائزة مانديلا العالمية للآداب 2021” من نصيب أديبين سوريين

صدرت أمس الأحد نتائج “جائزة مانديلا العالمية للآداب 2021” في القصة القصيرة والشعر والرواية، وتصدر الفائزين في الدورة الأولى من الجائزة أديبان سوريان هما ميرفت أحمد علي التي حصدت المركز الأول في فئة القصة عن مجموعتها “القمة”، أما علي جمعة الكعود فنال المركز الثاني في فئة الشعر عن ديوانه “المستثنى بحبها”.

وقالت علي في تصريحات صحفية إن: “جائزة مانديلا للآداب هي الجائزة الثانية لي على المستوى العالمي بعد نيلي المركز الأول في جائزة سيزار إجيدو سيرانو الإسبانية عن أفضل نص مسرحي للأطفال”، مضيفة أن “جائزة مانديلا تعني لي الكثير معنوياً (لأنها) ترتبط باسم أحد أكبر المناضلين الشرفاء في العالم نيلسون مانديلا وهذا هو بالضبط ما يجعلني أكثر فرحاً وسعادة”.

من ناحيته، صرح الكعود قائلاً إن: “جائزة مانديلا بنسختها العربية الأولى هي السفينة التي ستقودني إلى العالمية حيث سيترجم ديواني إلى لغات متعددة إلى جانب نشره بالعربية”، مؤكداً أن “اسم الزعيم الراحل مانديلا فخر لمن يحمل اسم جائزته، وبالتالي فأنا سعيد بفوزي بعد منافسة شرسة مع 81 شاعراً عربياً مشاركاً من خيرة الشعراء”.

يذكر أن الفائزين علي والكعود عضوان في “اتحاد الكتاب العرب”، علماً أن علي فازت الشهر الماضي أيضاً بالمركز الأول في “مسابقة صلاح هلال الأدبية العربية” عن قصتها “بيروت 75” ضمن فئة أفضل قصة قصيرة.

أما الجائزة فلا تتصل بأي مؤسسة حكومية أو غير حكومية في جنوب أفريقيا، بل بمبادرة من دار نشر “شركة مانديلا للنشر والإعلان والترجمة” ومركزه تشاد.

واطلقت الجائزة في آذار/مارس الماضي وشارك فيها كتاب وشعراء من دول عربية عدة من بينها مصر والمغرب وسوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *