واشنطن تلغي ترخيص فرع شركة «تشاينا تلكوم» الصينية

ألغت السلطات الأميركية الترخيص الممنوح للعمل لفرع شركة الاتصالات الصينية تشاينا تلكوم على أراضيها بمزاعم أنها “تشكل مخاطر كبيرة على الأمن القومي للولايات المتحدة”.

وتسعى واشنطن إلى إخضاع الصين ومنعها من منافستها على قيادة الاقتصاد العالمي من خلال الضغوط والعقوبات على الشركات الصينية حيث شهدت العلاقات بين البلدين توترات شديدة بعد أن افتعل الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب حربا تجارية وفرض رسوما على واردات وبضائع صينية فيما تستكمل إدارة الرئيس الحالي جو بايدن السياسات الاستفزازية ضد بكين.

اللجنة الفدرالية الأميركية للاتصالات قالت في بيان نقلته وكالة فرانس برس إن “امتلاك الحكومة الصينية شركة تشاينا تلكوم وسيطرتها عليها يشكل خطرا كبيرا على الأمن القومي وتطبيق القانون في الولايات المتحدة”.

وأعطت اللجنة شركة تشاينا تلكوم مهلة ستين يوما لوقف خدماتها في الولايات المتحدة.

وتشاينا تلكوم هي المشغل الرئيس للخطوط الثابتة في الصين وتعمل في الولايات المتحدة منذ عشرين عاماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *