طروحات متميّزة في مؤتمر “فنية كرة الحسكة”

الحسكة – دحام السلطان

أثنى الرفيق عبد الله الخليل عضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في الحسكة رئيس مكتب الشباب على أداء اللجنة الفنية الفرعية لكرة القدم خلال انعقاد مؤتمرها السنوي، لمتابعتها ونشاطها المتميز وعلى جهودها الكبيرة والمبذولة في خدمة اللعبة على مستوى المحافظة من خلال الأندية والمنتخبات ولكافة الفئات العمرية وعلى صعيد الجنسين، مشيراً إلى أن الطروحات التي قدمها المؤتمرون تنم عن الوعي والمحبة والرابط الرياضي بين كوادر اللعبة واللجنة الفنية انطلاقاً من مقولة القائد المؤسس حافظ الأسد “إني أرى في الرياضة حياة”.

وبيّن الخليل أن الأداء النوعي لعمل اللجنة الفنية ما هو إلا دليل عن التعاون والتفاهم بينها وبين كوادر اللعبة في الأندية على الرغم من الظروف القاهرة التي تعيشها المحافظة، إضافة إلى ما جنته الحرب الظالمة على سورية التي دمرت البنى التحتية سيما المنشآت والملاعب الرياضية وخروج أكثرها عن الخدمة الرياضية، مؤكداً أن رياضيي الوطن قالوا كلمتهم ووضعوا رياضتهم في مكانها الصحيح وفي موقعها الصحيح ووفق منهج السياسة الرشيدة التي يقودها السيد الرئيس بشار الأسد. الطروحات والمقترحات والمداخلات التي قدمها مؤتمرو اللجنة الفنية لكرة القدم بالحسكة تميزت بالجدية والواقعية التي لامست هموم اللعبة وكوادرها بشكل شفاف ومباشر.

حيث تناولت المعوقات التي ارتبطت باللعبة وعلى رأسها نفقات الصرف على النشاط نظراً لظروف المحافظة وأنديتها وواقعها الراهن وموقعها الجغرافي وبعده عن المركز. وكشف المؤتمرون عن عجزهم تجاه اللاعب في عملية استقطابه في ظل ظروف المال اليوم وصعوبة تأمينه، وارتباطه بناديه، الذي بات في موقع خسارة ناديه له وذهابه إلى أندية الشهرة والمال خارج أسوار المحافظة، مطالبين القيادة الرياضية المركزية بسد هذا الشاغر، أو العمل على ربط الأندية بمؤسسات الدولة أو بتأمين الرعاية لها من قبل القطاع الخاص من خلال المؤسسات فيه أو رجال الأعمال المرتبطين به.

وأكد المؤتمرون على تفعيل دوري الفئات العمرية وإلزام الأندية على المشاركة به وفق روزنامة محددة وغير مضغوطة، والمطالبة بتأمين ملعب لنادي عمال الجبسة الذي يمتلك كل الفئات العمرية الكروية، وكذلك المطالبة بمعايير تنظيمية خاصة لأندية الحسكة فيما يخص اللوائح بالتنسيق بين اللجنة الفنية والتنفيذية واتحاد اللعبة قياساً إلى وضع الحسكة الاستثنائي، وتفعيل دور مدرسي مادة التربية الرياضية في المدارس.

وطالبت التوصيات والمقترحات المقدمة للمؤتمر بإقامة دورة تدريبية ( B ) في المحافظة، وإقامة بطولة على مستوى الأندية لفئة الرجال تكريماً لشهداء الوطن أسوة ببقية المحافظات، وإرسال المدربين للدورات التدريبية الخارجية، وإقامة دورات تأهيلية لحكام المحافظة، وافتتاح مراكز تدريبية لعدد من الأندية بإشراف اللجنة الفنية الفرعية، وتشجيع الأندية على تشكيل فرق لكرة الصالات وفرق لكرة السيدات، وتخصيص فترات تدريبية أسبوعية للحكام في ملعبي الحسكة والقامشلي والعمل على إعادة إقامة مباريات أندية المحافظة في الحسكة أسوة ببقية الأندية ، وتشميل كافة الرياضيين الذين يحملون أرقاماً اتحادية بالضمان الصحي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *