د. عمران في ملتقى البعث للحوار في جامعة البعث

حمص- البعث:

استضاف ملتقى البعث للحوار الذي أقامه مكتب الإعداد والثقافة والإعلام في فرع جامعة البعث للحزب، الرفيق د. عبد اللطيف عمران المدير العام لدار البعث، الذي قدم بحثاَ تحت عنوان: الحياة الحزبية بين المجتمع والسلطة، بين فيه ضرورة الحياة الحزبية وأهميتها الوطنية في هذه الظروف التي يكتسب فيها الدور الاجتماعي للأحزاب والمنظمات والنقابات حضوراً ضرورياً وفاعلاً جراء استهداف المجتمعات الوطنية والعربية من تحالف الصهيو- اطلسية ورجعية التطرف والتكفير، ما أفرز واقعاً اجتماعياً صعباً وقاسياً لم يكن متوقعاً، ما يتطلب تعزيز البعد الاستقصائي للبيئة المحيطة في الحزب بشكل استباقي ومستمر مثيراً تساؤلاً عن خطر المتضررين من حضور الحياة الحزبية وفاعليتها.

كما بين د. عمران أثر عمل الحزب في بيئة اجتماعية متوترة ومتغيرة بفعل تطورات الحرب في سورية ومفرزاتها على علاقة الحزب بالسلطة ولاسيما من جهة توالي الإصلاحات الدستورية والقانونية والإدارية المستمرة، ما يتطلب وضع معايير لهذه العلاقات قائمة على سبر نقاط القوة ونقاط الضعف في عمل الحزب.

وقد شارك عدد من الرفاق الحضور في المداخلات وإغناء الحوار، وبخاصة الرفيق الدكتور فائق شدود أمين فرع جامعة البعث، والرفاق أعضاء قيادة الفرع، وأمناء وأعضاء قيادات الشعب والفرق الحزبية، والرفاق الطلبة أيضاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *