80 طالباً وطالبة يحتفلون باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة

احتفاءً باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة وتحت عنوان “انظر إلى منجزاتي رغم صعوباتي” أقيم حفل فني بمشاركة 80 تلميذاً وتلميذة من مدارس دامجة، وذلك في مدرسة صبحي داية الدامجة.

وتضمن الحفل أنشطة وفقرات متنوعة من عرض لمشاهد تمثيلية ومناظرة شعرية ووصلات غنائية وأخرى بلغة الإشارة وفقرات رياضية ورقصات متنوعة، تخلله تكريم التلاميذ المشاركين ومديرة المدرسة لينا حمامي.

وبين مدير التربية في حلب إبراهيم ماسو أن إقامة النشاطات والفعاليات في المدارس الدامجة للتلاميذ ذوي الإعاقة تسهم في تعزيز ثقتهم بأنفسهم للاندماج مع أقرانهم في الصف والمجتمع، مؤكداً حرص وزارة التربية على تقديم الدعم والرعاية لهم من خلال تخصيص غرفة مصادر لهم في كل مدرسة وتأهيل الأطر التربوية الاختصاصية لتعليمهم، مشيراً إلى جهود مديرية التربية مستمرة لزيادة هذه الغرف الصفية لتشمل أكبر عدد ممكن من مدارس مدينة حلب وريفها.

من جانبها رئيس دائرة البحوث هدى الحسن أوضحت أن عدد التلاميذ المداومين في غرف المصادر بلغ نحو 200 تلميذ وتلميذة من مختلف الإعاقات موزعين على 20 مدرسة دامجة.

حلب – معن الغادري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.