نقابة عمال السياحة تعقد مؤتمرها السنوي.. مطالب بتأمين فرص عمل للخريجين

عقدت نقابة عمال السياحة في اتحاد عمال دمشق مؤتمرها السنوي تحت شعار ” وطن بنيناه بعرقنا نحميه بدمائنا” اليوم بمقر الاتحاد.
مداخلات أعضاء المؤتمر اشارت الى ضرورة فتح سقف الراتب وتعديل القرار ١٩٨المتعلق بالقوانين السياحية وتشكيل لجنة نقابية لأصحاب الفنادق والمطاعم في دمشق القديمة وتعديل تعرفة واسعار غرف النجمتين والثلاثة ومنح الزيادات على الرواتب لعمال الخاص وزيادة اجور ساعات المكلفيين للتعليم الفندقي وتأمين المستلزمات التي يحتاجها القطاع السياحي من غاز ومازوت وكهرباء ومعالجة مشكلات التامين الصحي والإسراع بتعديل قوانين العاملين الأساسي والخاص والتأمينات وزيادة طبيعة العمل وتامين فرص عمل للخريجين .

رئيس مكتب النقابة الرفيق عبد الله مخلوف ذكر ان العام الماضي كان عام التحديات لجهة النهوض والعودة للعطاء والتميز للقطاع السياحي رغم كل الصعوبات والعوائق وكان أبرزها تأمين المستلزمات الأساسية للعمل والاستثمار وكانت جهود القائمين على العمل السياحي كبيرة ومشكورة حيث استطاع القطاع رغم ما مر به من ظروف وتقشف الاستمرار والصمود و مواجهة التحديات مشيدا بالعلاقة المميزة والتعاون المثمر ما بين النقابة ووزارة السياحة وعلى راسها الوزير الذي قدم كل الدعم للعاملين لجهة منح الزيادات على الراتب املا من اصحاب العمل ان يبادروا الى منح الزيادات على الراتب للاخوة العمال منوها الى انه تم تعديل عدد من مواد واعانات صندوق المساعدة الاجتماعية حيث بلغت قيمة الاعانات التي تم منحها مبلغا وقدره /3520880/ ليرة رغم تدني نسبة واردات وتم تنسيب / 547 / عاملا وسيتم العمل على تنسيب اكبر عدد ممكن من الاخوة العام هذا العام.

البعث ميديا || بسام عمار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.