أجنحة الشام و وكيلها فلاي أند مور يكرمون وكلاء ومكاتب المبيعات في دولة الامارات

أقامت شركة أجنحة الشام للطيران بالتعاون مع وكيلها العام بدولة الامارات العربية المتحدة (شركة فلاي أند مور)حفل تكريم للمكاتب الأوائل في المبيعات على خطوطها لعام 2021 ، ووذلك يوم الثلاثاء 22 أذار 2022 في قاعة النجوم بفندق شنغريلا دبي.
حضر حفل التكريم سعادة سفير سورية بدولة الامارات الدكتور غسان عباس والسيد كنان زهر الدين القنصل العام لسورية بدبي ورئيس مجلس ادارة أجنحة الشام للطيران السيد أنور شموط والسيد فراس معلا رئيس مجلس الادارة -المدير العام لشركة فلاي أند مور للسياحة والسفر الوكيل العام لشركة أجنحة الشام للطيران في الامارات إضافة لعدد من الشخصيات الرسمية في قطاع النقل الجوي وشخصيات مجتمعية وفنية واعلامية.
وقد استعرض المدير التجاري لأجنحة الشام للطيران،حمدي خلف، في بداية الحفل أهم الانجازات التي تحققت من خلال التشغيل للرحلات المباشرة بين دمشق وكل من مطاري أبو ظبي والشارقة، وشرح لرؤية الشركة المستقبلية وطموحاتها التشغيلية وسعيها المستمر لارضاء المسافرين ..
تم في الحفل تكريم العشر الأوائل من مكاتب السياحة والسفر ممن حققوا أعلى مبيعات خلال عام 2021.
كما قام السيد محمد أنور شموط رئيس مجلس إدارة أجنحة الشام بتكريم الوكيل العام شركة فلاي أند مور ممثلة برئيس مجلس ادارتها السيد فراس معلا وأشاد المدير التجاري بجهود السيد معلا وفريق عمله في انجاح الحضور القوي للشركة في دولة الامارات من خلال العمل كفريق واحد..
وفي تصريح صحفي قال السيد فراس معلا : أن الحفل الذي شمل تكريم المكاتب المتفوقة في حجم المبيعات هو رسالة شكر من الشركة ووكيلها فلاي أند مور على جهود رائعة بذلها شركاؤنا في عام مثمر رغم ظروف العالم والطيران في ظل جائحة كورونا ، وشكر معلا أجنحة الشام على تكريمها له ولفلاي أند مور معبراً عن سعادته بهذه العلاقة المثمرة مع شركة محترمة ذات تقاليد ونظام مؤسساتي يرقى للمستوى العالمي، وأضاف معلا : إن أجنحة الشام التي تربط البلدين الشقيقين الامارات وسورية وتساهم في حركة المسافرين والشحن تعمل إلى مطارات دولة الامارات كأجنحة محبة وسلام تربط البلدين والشعبين الشقيقين وتعزز التواصل بينهما وتفتح الآفاق للمستقبل ، مؤكداً أن فلاي أند مور تفخر بأنها أدخلت الناقل الوطني الثاني في سورية إلى دولة الامارات العربية المتحدة منذ أربع سنوات تقريباً وتعمل معه يداً بيد لتطوير الحركة بين البلدين ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.