قواعد “ذهبية” في تربية الأطفال

 

تعتبر “آن ليندرز” واحدة من أشهر الكتاب والصحفيين الذين ساهموا في مساعدة الأطفال والمراهقين والآباء على تجاوز مشاكلهم،وقد قامت آن ليندرز بتدوين قواعد عديدة في تربية الأبناء اعتبرتها القواعد الذهبية في التربية، هذه القواعد هي:

1- تذكر أن الطفل هدية من الله تفوق كل النعم، لا تحاول أن تجعله على صورتك أو على صورة والدك أو جارك، كل طفل فرد مستقل يجب أن يكون نفسه، وقد سبق جبران خليل جبران آن ليندرز بالقول: أبناؤكم ليسوا لكم، أبناؤكم أبناء الحياة.

2- لا تقارن طفلك بالآخرين إن تفوقوا عليه أبداً، ولا تسحق روح طفلك عندما يفشل.

3- الغضب والعدوانية مشاعر طبيعية، يجب أن تساعد طفلك على إيجاد طرق مقبولة للتنفيس عن غضبه والتعامل مع هذه المشاعر، وإلا سيكبتها وتسبب له أمراض جسدية ونفسية.

4- حتى الأطفال الصغار لديهم شعور قوي بالعدالة، لذلك تأكد أن العقوبات مناسبة للأخطاء ومفهومة من قبل الأطفال، ويجب أن يكون الحزم عاقلاً، ولا تسمح لغضبك أن يجعلك ظالماً.

5- يجب أن تحافظ على التعاون مع شريك حياتك في تربية أبنائك، لا تستخدم طفلك أبداً في مواجهة مع شريكك، ولا تقف إلى جانب الطفل بمواجهة شريكك، هذا سيترك عند الطفل شعوراً بعدم الأمن.

6- امنح طفلك فرصة الفرح بتحقيق الإنجاز ولا تمنحه كل ما يتمناه بسهولة.

7- لا تضع نفسك مثالاً للكمال والشخص الذي لا يخطىء، هذا حمل كبير لن تتمكن من حمله، يجب أن يفهم الطفل أن الأب والأم يخطئان أيضاً.

8- لا تهدد وتتوعد بشكل مبالغ به عندما تكون غاضباً، ولا تعط وعوداً وردية وغير معقولة عندما تكون في مزاج جيد، الطفل يتعامل مع وعد الأهل ووعيدهم وكأنه حقيقة مطلقة وينتظر تنفيذ الوعد والوعيد، لذلك تأكد أن تحافظ على ثقة أطفالك بك من خلال وعود منطقية تستطيع تحقيقها.

9- لا تخنق طفلك بمظاهر الحب السطحية، الحب الحقيقي والصحي هو الذي يتم التعبير عنه يوماً بعد يوم، وسيولد لدى الطفل الثقة بالذات والشعور بالاستقلال.

10- علم طفلك أن هناك كرامة في العمل الشاق، سواء في مناجم الفحم أو في غرفة العمليات الجراحية، دعه يعرف أن الحياة المفيدة هي حياة مباركة.

11- لا تبالغ بحماية طفلك، فالشدائد تقوي الشخصية، والتجارب وإن أخفق ستكون مهمة بالنسبة له.

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.