يوم حقلي لخدمة شجرة الفستق الحلبي

أقيم يوم حقلي في حقل المزارع أحمد حبيب في الشيخ علي كاسون للتعريف عن حشرة الكرمانيا والبسيلا وموعد ظهورهما وأهمية الزراعة العضوية وتعليق المصائد الفرمونية .

حضر هذا اللقاء المهندس أشرف باكير مدير الزراعة ومهندسين من دائرة الزراعة العضوية ومكتب الفستق الحلبي ومكتب الإعداد الحيوي في حماه وسلمية ونقيب المهندسين الزراعيين في حماه

بداية تم الحديث عن الآفات والأمراض التي تصيب الأشجار والأخطاء التي يقع بها المزارعين بالاستخدام المبالغ به للمبيدات وطرح الحلول برصد العتبة الإقتصادية الضارة لكل حشرة لمعرفة الوقت الأمثل للتدخل بالمبيدات وذلك بعد اتباع كافة الإجراءات الوقائية من خدمات ورعاية للشجرة وتكليس وتقليم ومتابعة وتأكيدا على الإبتعاد عن الرش للمفرط والعشوائي للمبيدات والأسمدة الكيماوية،  تم الحديث عن أهمية تحليل التربة للحقل لمعرفة الإشكاليات التي تعاني منها ومدى نقص العناصر الكبرى والصغرى وإتاحتها وقد تم تطبيق التحليل أمام المزارعين والتأكيد على التوجه لإستخدام التسميد العضوي “الكمبوست” وزراعة محاصيل التسميد الأخضر واستخدام مستخلص الزنزرخت كمبيد عضوي طبيعي غير صار لحل مشكلة التكاليف الكبيرة للمبيدات الكيماوية مع شرح طريقة تحضير المستخلص من قبل المهندسة لانا غازي .

وتم الإجابة على كافة تساؤلات المزارعين من قبل المهندس أشرف باكير مدير الزراعة فيما يخص دعم الاسمدة وتقديم قروض عينية أو مالية للفلاحين مؤكدا  التنسيق مع الوحدات الإرشادية والعودة لها  من قبل المزارعين بكافة الطلبات والمعلومات الزراعية ، ثم تم توزيع أعداء حيوية “أسد المن”  بجميع أطواره بيوض ويرقات وحشرات كاملة لكافة الحضور كحل وقائي للإصابة بالآفات وخاصة “بسيلا الفستق الحلبي” للتخفيف من استخدام المبيدات للحد الادنى .

حماة- ذكاء أسعد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.