وسط تزايد مخاوف الركود.. مؤشرات وول ستريت تواصل الانخفاض

 8 total views

 

بعد جلسة متقلبة، أنهى المؤشران (ستاندرد آند بورز 500) و (ناسداك) في وول ستريت التعاملات على انخفاض واسع النطاق، حيث وجد المستثمرون صعوبة في تحديد اتجاه واضح مع تقييمهم للمخاوف من أن يؤدي تشديد مجلس الاحتياطي الاتحادي لسياسته النقدية إلى الإضرار بأرباح الشركات.

وبحسب ماذكرت رويترز، تراجع مؤشر (ستاندرد آند بورز 500) للجلسة الخامسة على التوالي، كما هبط المؤشر (ناسداك) للجلسة الرابعة على التوالي، في حين أنهى المؤشر (داو جونز) جلستين من الخسائر وأغلق من دون تغير عن اليوم السابق.

وجاء هبوط المؤشر ناسداك متأثراً بتراجع سهم أبل  1.4% بسبب خفض مورجان ستانلي حجم المستهدف لشحنات آيفون، وأيضاً بهبوط سهم تسلا 3.2% بسبب مخاوف من اضطرابات الإنتاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *