تنديدا بعدوان النظام السعودي على اليمن..مظاهرة حاشدة في صنعاء

شهدت ساحة باب اليمن في العاصمة صنعاء مساء اليوم مظاهرة جماهيرية حاشدة ندد المشاركون فيها بالحرب الاقتصادية التي يقودها تحالف النظام السعودي على اليمن والرامية الى تجويع الشعب اليمني بالتزامن مع العدوان المستمر والحصار الخانق الذي تتعرض له البلاد على مدى أربعة أعوام.

وحمل المشاركون في المظاهرة التي نظمت تحت شعار “أمريكا والسعودية صناع الغلاء وارتفاع الدولار” الولايات المتحدة الأمريكية ومرتزقة العدوان السعودي مسؤولية ارتفاع سعر العملات الأجنبية مقابل العملة الوطنية فيما اكدت الكلمات التي ألقيت خلالها أن دول تحالف العدوان تسعى إلى دفع الاقتصاد الوطني نحو الانهيار الشامل لتحقيق مخططاتهم المشبوهة على الساحات اليمنية بتورط غبي لمرتزقتها.

وقال وكيل وزارة المالية عبد السلام المحطوري: إن المجتمع الدولي يتحمل كامل المسؤولية عن استمرار العدوان والوضع الاقتصادي السيئ في اليمن مشيرا إلى أن الحكومة اليمنية حافظت على نسبة كبيرة من التوازن رغم إجراءات العدوان المضرة بالاقتصاد الوطني.

وأشار المحطوري إلى أن مواجهة الحرب الاقتصادية تكون من خلال رفض التعامل بالعملة الجديدة ومقاطعة بضائع النظامين السعودي والإماراتي وعدم التدافع على شراء السلع والبضائع.

من جهته أوضح وكيل وزارة التجارة والصناعة منذر الشرجبي في كلمته أن الوزارة تعمل على تعزيز وتوفير المواد الغذائية وتثبيت الأسعار وعلى تخفيف معاناة المواطنين التي تسبب بها تحالف النظام السعودي وأدواته من خلال العدوان والحصار وطبع العملة المحلية بكميات كبيرة.

ويقود النظام السعودي عدوانا على اليمن منذ الـ 26 من آذار عام 2015 يستخدم فيه أسلحة أمريكية محرمة دوليا ارتكب عبرها سلسلة من المجازر إضافة إلى فرضه حصارا بريا وبحريا وجويا عليه ومنع وصول أي مساعدات غذائية وطبية إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات